tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum tariqa qadiriya boudchichiya.ch
sidihamza.sidijamal.sidimounir-ch
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

إلى ملك المغرب من الشيخ محمد ناظم الحقاني - رسالة قوية لمحمد السادس من الشيخ المربي ناظم الحقاني

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> la voie qadiriya boudchichiya >>> jnoun735 مدير عام - president du forum
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 147
madagh

MessagePosté le: Jeu 11 Oct - 07:29 (2012)    Sujet du message: إلى ملك المغرب من الشيخ محمد ناظم الحقاني - رسالة قوية لمحمد السادس من الشيخ المربي ناظم الحقاني Répondre en citant




JNOUN735


JINNIYA744
















أتقدّم لجلالة الملك محمّد السّادس ملك المغرب وأمير المؤمنين والّذي عشت معه فترة من الزّمن في صغرنا وكذلك المغفور له جلالة الملك الحسن الثّاني بمدينة إيفران المغربية في فندق ميشليفن في السّبعينات أن يأخذ بكلام أهل اللّه ونحن معهم ومعك يا ملك المغرب لذلك أرى أنّك تلجأ إلى اللّه طالباً منه العفو والصّفح وكلّنا خطّاؤون وخير الخطّائين الثّوّابون ونعلم جيّداً أنّك تتقبّل نصيحة أولياء اللّه كما نحن تحت إمرتك ونتقبّل نصائحك وليعلم الجميع أنّ القطب المغاربي الكبير عمّا قريب سيفتح ويدخل مصر إن شاء اللّه مؤيّدين فرحين ومستبشرين وغانمين لترجع الأمّة الإسلاميّة إلى صوابها وهذا لا شكّ فيه ومن يمسّ شعرة من كرامة المغرب فهو خاسر مهزوم وأقول هذا الكلام عن دراية وليس أضغات أحلام فاحذروا منّا يا مصريّون ولكي يعلم أبو إسحاق الحويني وأمثاله غضب وعدل المغاربة  الحقيقي والمصريّون يعلمون ذلك بأنّنا قادمون لذلك لم يكفّوا عن الإهتهزاء بنا غِيرة وحقد منهم وتحاول مصر بكلامها التّافه أنّها زعيمة الأمّة العربية والإسلامية وإقناع الجميع أنّها كذلك لأنّها ترفض الواقع ودائما عبر التّاريخ كانت مصرا سبّاقة إلى العداء والعدوان والسّخرية بينما نحن نعدّ لها وهي نائمة في أفلامها وسخريّتها للدّول العربية وخير دليل على صحّة كلامي عن الإمام عليّ بن أبي طالب عليه السّلام : إذا خرج أهل مصر على أميرها وإذا دخل جيش من الغرب ـــ أو جيش المغرب على مصر، فأبشروا بقرب خروج الحجّة المهديّ عليه السّلام إن شاء اللّه تعالى واللّه يا مصر ستدفعي الثّمن غالي ونحن نراقبكم من زمان حتّى لم يعد عندكم لا مثقّفون ولا فنّانون ذوكفاءة أخيراً يامصر لأنّكم  أحسستونا بأنّكم أعداء وليس إخوة فإلى أين تهربون ومن سيساعدكم بعيدا عنّا ، فعلاقاتكم مع العالم إنتهت ونعرف كلّ ما يدور في رؤوسكم وأنتم لا تعلمون أنّنا تنظيم محكم يفوق كلّ تصوّراتكم وأكثر وليس لديكم أيّ وقت كافي لتدبّروا أموركم حتّى ولو أردتم أن تختفوا من فوق الأرض أو تحتها فطوال عمرنا كنّا كرماء معكم وأنتم ظننتم أنّنا أغبياء بهذا الكرم وسعة الصّدر والإحترام فلنا جزيل الشّكر ولا داعيَ لنا للخجل من كرمنا لكم ولم تحسبوا لنا حسابا أنّ الفُرْقَةُ ليست في صالحكم وماذا ستفعلين يا مصر بدون جيش يحميكي كما أنّ لمصر ليس لديها حلّ من الحلول فنحن قادمون بقدرة القادر وأقسمنا أن نعاقِبَكِ يا مصر وهذا وعدٌ منّا حتّى تعتذري . إنتهى

















jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Publicité







MessagePosté le: Jeu 11 Oct - 07:29 (2012)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 147
madagh

MessagePosté le: Jeu 11 Oct - 19:30 (2012)    Sujet du message: إلى ملك المغرب من الشيخ محمد ناظم الحقاني - رسالة قوية لمحمد السادس من الشيخ المربي ناظم الحقاني Répondre en citant



JNOUN735



اللهم إنى أسألك بسر الذات وبذات السرهوأنت أنت هو لاإله إلا أنت أحتجبت بنور الله
وبنورعرش الله وبكل إسم لله من عد وى وعد و الله ومن شر كل خلق الله
بمائة الف الف لاحول ولاقوة إلا بالله العلى العظيم ختمت على نفسى ودينى وأهلى ومالى وماأعطانيه ربى بخاتم الله المنيع القدوس
الذى ختم به على أقطار السموات والأرض
وحسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير ولا حول ولاقوة إلا بالله العلى العظيم
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 

 
  

سلسلة مواعظ وعبر للسيد الشيخ احمد الرفاعي الكبير ( قدس الله سره الشريف
بسم الله الرحمن الرحيم


الحمدلله الذي لولاه لم أكن شيئا مذكورا. وأتم الصلاة والتسليم على خير من جاءنا بهديا عظيما ودستورا. وعلى أله وصحبه والتابعين.

أما بعد :
فقد أنجزت بعونه تعالى السلسلة الأولى من (( مواعظ وعبر )) والتي كرستها عن مواعظ وحكم أبو العلمين سيدي احمد الرفاعي الكبير ( قدس الله سره

يقول سيدي احمد الرفاعي الكبير (قدس الله سره



* من لم يزن أقواله وأفعاله وأحواله في كل وقت بالكتاب والسنة, ولم يتهم خواطره, لم يثبت عندنا في ديوان الرجال

* الصوفي يتباعد عن الأوهام والشكوك, ويقول بوحدانية الله في ذاته وصفاته وأفعاله, لأنه ليس كمثله شيء, يعلم ذلك علما يقينا ليخرج من باب العلم الظني, وليخلع من عنقه ربقة التقليد

* الصوفي لا يسلك غير طريق الرسول (صلى الله عليه وسلم) فلا يجعل حركاته وسكناته إلا مبنية عليه

* الصوفي لا يصرف الأوقات في تدبير أمور نفسه لعلمه أن المدبر الحق عز وجل, ولا يلجأ في أموره ويعول على غير الله تعالى

* إذا خالط الصوفي البعض فليختر لنفسه صحبة الصالحين, فأن المرء على دين خليله ولينظر من يخالل

* علامة العارف : كتمان الحال, وصحة المقال, والتخلص من الآمال, وسلك سبيل أولي العزم, والشيخ من إذا نصحك أفهمك, وإذا قادك دلك, وإذا أخذك نهض بك, والشيخ من يلزمك الكتاب والسنه, ويبعدك عن المحدثة والبدعة, الشيخ ظاهره الشرع, وباطنه الشرع والطريقة والشريعة ومن لوث هذا فهو كذاب

* إذا رأيت الرجل يطير في الهواء فلا تعتبره حتى تزن أقواله وافعالة بميزان الشرع.

* الولي من تمسك كل التمسك بأذيال النبي (صلى الله عليه وسلم). ورضي بالله وليا, ومن اعتصم بالله جل وعظم, ومن اعتمد على غير الله ذل وخذل, ومن استغنى بالاغيار قل ومن اتبع غير طريق الرسول ضل

* أحذر صحبة الفرقة التي دأبها تأويل كلمات الأكابر, والتفكه بحكاياتهم وما نسب إليهم, فأن أكثر ذلك مكذوب عليهم, وما كان ذلك إلا عقاب من الله عز وجل للخلق

* الزهد هو متاع الحياة بيد المسلم, يصرفه وفق ماأمر الله به, وان لا سلطان وتأثير على قلبه وأن امتلك الدنيا بأجمعها
* الزهد هو أول قدم القاصدين إلى الله عز وجل

* من لم يكن له داعية من نفسه لم تنفعه داعية غيره, أعبد الله كأنك تراه, فأن لم تكن تراه فأنه يراك

* للتصوف خصال محمودة : أولها تجريد التوحيد ثم الإيثار ثم حسن العشرة ثم فهم السماع ثم ترك الاختيار ثم سرعة الوجد ثم الكشف عن الخواطر ثم كثرة الصمت إلا فيما يؤول إلى الله تبارك وتعالى

* الفقير أبن وقته, يرى كل نفس من أنفاسه أعز من الكبريت الأحمر, يودع لكل ساعة ما يصلح لها ولا يضيع شيئا وعليه أن يحبس لسانه عن نطقة, ولا يطلقة في غير حقة, فأذا نطق ينطق بعلم, وأذا صمت يصمت بحلم, ولا يعجل بالجواب, ولا يهجم على الخطاب, واذا رأى منه هو اعلم منه أنصت لأستماع الفائدة, يحذر من الخطأ, ويحترز من الغلط والزلل, ولا يتكلم فيما لايعلم, ولا يناظر فيما لايفهم

* أول ماينبغي للأنسان عمله هو أن يأمر نفسه بالمعروف فأن أئتمرت يأمر الناس وينهي نفسه عن المنكر, وأن انتهت ينهي الناس وإلا فيصير هدفا لسهام قوله تعالى (( ياأيها الذين امنوا لم تقولون مالا تفعلون كبر مقتا عند الله أن تقولوا مالا تفعلون )

يقول سيدي أحمد الرفاعي قدس الله سره 

في قـــــــــلادة الجواهـــــــــــر
الصـــــدق سلم العناية والتقــــــوى بيت الهداية والتســـــليم عين الرعاية والإخـــــــلاص حسن الوقاية والانكســــــــار لله هو الولاية

الحكمة خوف الله . والرباط التوكل على الله . والتدبير التفويض إلى الله والتسليم العمل بســـــــر كل من عند الله 

القلب جوهرة مظلمة مغمورة بتراب الغفلة جــــــــلاؤها الفكر ونــــورها الذكر وصنــــــدوقها الصبر

الفكـــــــر نور العقل , والــــــذكر نور القلب , والإخلاص نور الســـــــــــر , والتقـــــــوى نور الوجه

أكثر من الدعاء المأثور وهل عن الطريق المشهور وتذلل للفقير المستور وعد نفسك من أهل القبور 

إذا نظرت بعين البصيرة رأيت حقيقة فناء الكل , وإذا تحققت فناء الكل ,ترك الكل ..

قف في باب الاستقامة واسكن في بيت المداومة وألزم الصبر على العمل ..
إيـــــــاك والظهور فالظهور يقصم الظهور 

علمك خير لك من نسبك , وأدبك خير لك من أبيك , وحسن خلقك خير لك من قبيلتك , وتوكلك على الله خير لك من من مالك , وتفويضك إلى القدر خير لك من تدبيرك

ما أكلته تفنيه وما لبسته تبليه وما عملته تلاقيه والتوجه إلى الله حتما مضيا وفراق الأحبة وعدا مأتيا

الدنيا أولها ضعف و فتور .. وآخرها موت وقبور .. لو بقي ساكنها .. ما خربت مساكنها 

عمر قلبك بالذكر . وحمل قالبك الفكر . ونور نيتك بالإخلاص . واستعن بالله . واصبر على مصائب الله . وكن راضيا من الله . وقل على كل حال الحمد الله

الدينا كالحية لين لمسها , قاتل سمها , لذاتها سريعة الزوال , وأيامها تمضي كالخيال , فاشغل نفسك فيها بتقوى الله 

الدنيا ما دنا من القلب وشغله عن الحق وما حياة القلب إلا في إماتة النفس

اللهم اغني بالعلم وزيني بالحلم وأكرمني بالتقوى وجملني بالعافية

ارجع نفسك عن طريق الغفلة , وادخل باب اليقظة , وقف بميدان الذل والانكسار , واخرج من مقام العظمة والاستكبار , فأنك من مضغة ابتدائك وجيفة انتهائك فقف بين الابتداء والانتهاء بما يليق لمقامها

أصعب الأشياء مفارقة الأحباء ومقارنة الأعداء وأحلاها مفارقة الأعداء ومقارنة الأحباء ففارقوا أعمال السوء لتقارنوا أعمالكم الصالحة في قبروكم فوالله لم يقارن المرء من اصحابه تحت طي لحد إلا عمله الصالح 

لا تنظــــــر إلى عيوب الخلق فإن نظــــــرت إلى عيوبهم أظهر الله فيك جميع العيوب وإن كان ما فيك عيب 

إذا صدر من أخيك ذنب أو عيب فاصفح الصفح الجميل واستر الستر الجليل وعامل عباد الله بالصلاح والنصح والتقوى 

إيــــــاك والتقرب من أهل الدنيا فإن التقرب منهم يقسى القلب والتواضع لهم موجب لغضب الرب وتعظيمهم يريد الذنوب 

العشــــــق مصيدة الحق يصيــــــد به قلوب أهل الوفا والوداد .

تعلموا العِشــــــــــق من الشمــــــــع فإن لونه أضفر وعينيه ملانه بالدموع وبدنه دائــــــــما في احتراق وانمحاق 

علامـــــــــة الأنــــــس بالله الوحشة من جميع الخلق إلا الأولياء فإن الأنس بهم أنس به .

التوبة أن لا يرجع إلى الذنب كما لايرجع اللبن إلى الضرع .

اتخذ الفقراء أصحابا وأحبابا وعظمهم وكن مشغولا بخدمتهم وإذا جاء لك واحد منهم فانتصب له على أقدامك وتذلل له وإذا رقعت خدمتك معهم في خير القبول فأسألهم 
 
 
القبول فأسألهم الدعاء الصالح  
   
لعل تعمر لك عندهم منهم مقاما في قلوبهم لان الفقراء في القيامة يعطون دولة الأنبياء   
 
(( ومن وظائفهم )) الوقوف عند الحدود فلا يخرقون لظاهر الشريعة سياجاً ويعتقدون بكرامات الأولياء ويجزمون بإكرام الله لهم وغارته لأجلهم ولا يقولون بتأثير مخلوق ويردون التبجح والشطح ويتصفون بالذل والانكسار لله تعالى ويقفون عند السنة على ما نص أئمة الدين أجمعين***********
(( قال شيخنا )) صاحب هذه الطريقة في البرهان المؤيد أقولاً جامعة لجميع المقاصد المطلوبة في هذا المبحث ، ولذلك أوردتها كما هي وهي قوله :
" أي سادة " ما قلت لكم إلا ما فعلته وتخلقت به , فلا حجة لكم علي إذا رأيتم واعظا أو قاصا أو مدرسا فخذوا منه كلام الله تعالى , وكلام رسوله , وكلام أئمة الدين الذين يحكمون عدلا , ويقولون حقا , واطرحوا ما زاد وإن أتي بما لم يأت به رسول الله فاضربوا به وجهه ،الحذر الحذر من مخالفة أمر النبي العظيم صلوات الله وسلامه عليه قال تعالى{فَلْيَحْذَرْ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ}(النور63)كان العراق أخاذة المشايخ , وغيبة العارفين ،مات القوم الله الله بمتابعتهم ،اخلفوهم بحسن التخلق ،أعقبوهم بصحة الصدق ،لا تلبسوا ثوب قوله تعالى {فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا}(مريم59) "أي إخواني" لا تخجلوني غدا بين يدي العزيز سبحانه وقد سبقكم أصحاب الأعمال المرضيات كل نفس من أنفاس الفقير أعز من الكبريت الأحمر إياكم وضياع الأوقات , فإن الوقت سيف إن لم يقطعه الفقير قطعه قال تعالى : {وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَانِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ}(الزخرف36) عليكم بالأدب فإن الأدب باب الأرب،(حكي) عن سعيد بن المسيب أنه قال : من لم يعرف ما لله عليه في نفسه , ولم يتأدب بأمره ونهيه،كان من الأدب في عزلة ،قال الله تعالى : {نَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ}( فاطر28
(( سئل )) الحسن البصري عن أنفع الأدب فقال : التفقه في الدين , والزهد في الدنيا والمعرفة بحقوق الله تعالى على عبده
((وقال سهل )) بن عبد الله : من قهر نفسه بالأدب عبد الله بالإخلاص ، ومن الأدب أيضا الأدب مع المشايخ فإن من لم يحفظ قلوب المشايخ سلط الله عليه الكلاب التي تؤذية، أدّبْ صحبة من فوقك الخدمة، ومن هو مثلك الإيثار والفتوة ، ومن دونك الشفقة والتربية والمناصحة ،صحبة العارف مع الله بالموافقة ، ومع الخلق بالمناصحة ،ومع النفس بالمخالفة ، ومع الشيطان بالعداوة ، إنكار العبد نعمة الله من موجبات السلب ،أنا من الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون ،إن الله إذا وهب عبده نعمة ما استردها ،شكر النعمة معرفة قدرها، من أراد أن تدوم نعمته فليعرف قدرها ،ومن أراد أن يعرف قدرها فليشكرها ، الشكر ما قاله الجنيد وهو : أن لا يستعين العبد بنعمته تعالى على معصيته ، الشكر وقوف القلب على جادة الأدب مع المنعم ، الشكر أن يتقي العبد ربه حق تقاته وذلك أن يطاع فلا يعصى ، ويذكر فلا ينسى ، ويشكر ولا يكفر ،الشكر اجتناب ما يغضب المنعم تعالى ، الشكر رؤية المنعم لا رؤية النعمة ،قالت عائشة (( أتاني رسول الله في ليلة , فدخل معي في لحافي حتى مس جلدي جلده ،ثم قال : يا بنت أبي بكر ذريني أتعبد لربي ، قلت : إني أحب قربك , وأذنت له , فقام إلي قربة من ماء فتوضأ وأكثر صب الماء ،ثم قام يصلي , فبكى حتى سالت دموعه على صدره , ثم ركع فبكى , ثم سجد فبكى , ثم رفع رأسه فبكى ، فلم يزل كذلك حتى جاء بلال فآذنه بالصلاة فقلت : يا رسول الله , ما يبكيك وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر ؟فقال أفلا أكون عبدا شكورا))
((قال داود )): أي رب كيف أشكرك وشكري لك نعمة من عندك فأوحى الله إليه الآن شكرتني ، الشكر طلب المنعم ،ورفض الدنيا وما فيها ،طلب المنعم يصح بالزهد ، والزاهد من ترك الدنيا ولا يبالي من أخذها ، قال أمير المؤمنين علي رضوان الله عليه وسلامه :

دنيا تخادعني كأنـي لسـت أعرف حالهـا
ذم الإلـه حرامهـا وأنا اجتنبت حلالهـا
بسطت إلـي يمينها فكففـتها وشمـالهـا
ورأيتهـا محتاجـة فوهبـت جملتهـا لها



قال العارفون : الزهد قصر الأمل ليس بأكل الغليظ ولا لبس العباء من زهد في الدنيا وكل الله به ملكا يغرس الحكمة في قلبه ،قال تعالى {تِلْكَ الدَّارُ الْآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لَا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الْأَرْضِ وَلَا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ}(القصص83) والعاقبة للتقوى ،كل الخير جعله الله في بيت وجعل مفتاحه التقوى، قال الله تعالى {مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}(النحل97)
" أي سادة " أحذركم الدنيا ،وأحذركم رؤية الأغيار ،الأمر صعب , والناقد بصير،إياكم وهذه البطالات ،إياكم وهذه الغفلات، إياكم والعوالم ،إياكم والمحدثات، أطلبوا الكل، بترك الكل من ترك الكل نال الكل ،ومن أراد الكل فاته الكل ،كل ما أنتم عليه من الطلب لا يصلحه إلا تركه،والوقوف وراءه وحدوا المطلوب تندرج تحت توحيدكم كل المطالب ، من حصل له الله حصل له كل شيء ومن فاته الله فاته كل شيء ،بالله عليكم هذه المعرفة تمر؟ هيهات هيهات من خرج عن نفسه وغيره , وصفع أبهة طبعه , تخلص من قيد الجهل ،ليس الأمر كما تظنون ،جبة صوف وتاج وثوب قصير , جبة حزن وتاج صدق وثوب توكل ،وقد عرفتم : العارف لا يخلو ظاهره من بوارق الشريعة , وباطنه من نيران المحبة ،يقف مع الأمر , ولا ينحرف عن الطريق ،وقلبه يتقلب على جمر الوجد، وجده ايمان, ووقوفه إذعان ((الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه تراه فإنه يراك)) هكذا أخبرنا الصادق المصدوق ألزمنا الإحسان أن نقف أمامه وقوف من يراه ، وهو لا تخفى عليه خافية علم وأمر وإرادة , وبعدها الإمكان , وبعد الإمكان التكوين , وبعده التكليف , وبعده الفصل أو الوصل ، صدق العبودية أن يسلم العبد لسيدة الفقير إذا انتصر لنفسه تعب , وإذا سلم الأمر لمولاه نصره من غير عشيرة ولا أهل ،أقامنا الله أئمة الدعوة إليه بالنيابة عن نبية صلي الله عليه وسلم ،من اقتدى بنا سلم ،ومن أناب إلى الله بنا غنم الحق يقال : نحن أهل بيت ما أراد سلبنا سالب إلا وسلب ولا نبح علينا كلب إلا وجرب ولاهم على ضربنا ضارب إلا وضرب ولا تعالى على حائطنا حائط إلا وخرب {إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنْ الَّذِينَ آمَنُوا}(الحج38) {النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ}(الأحزاب6) إنكار بوارق الأرواح جهل بمدد الفتاح ، لا تعطيل لكلمة الله {اللّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ}(الأعراف196) يتولى أمورهم وأمور مناديهم , ومن ينزل بناديهم حال حياتهم وبعد مماتهم ملحوق علم منهم ،وبغير لحوق علم منهم العبد إذا كان راحما يستر النائم ولا يذكر له ذلك ،يوصل الخير إلى الفقير ولا يعرفه الخبر ،الله الرحمن الرحيم العظيم الكريم ينتصر لعبده الولي من حيث لا يدري ،يرزقه من حيث لا يحتسب تعصمه جبال عنايته من ماء غرق الأكدار والاقتدار ،تدفع عنه وعن محبيه الأقدار بالأقدار لا به ولكن له التنزلات المحكمة , ليس لها من دون الله كاشفة ، من اعتصم بالله عصم ،ومن وقف مع الأغيار ندم ،
((قال سيدى الشيخ منصور الرباني )): الاعتصام بالله ثقتك به , وتنزيه خواطرك عن غيره ، القوم أرشدونا , دلونا على الطريق , كشفوا لنا حجاب الإغلاق عن خزائن درر الكتاب والسنة ،عرفونا حكمة الأدب مع الله ورسوله هم القوم لا يشفى جليسهم من آمن بالله وعرف شأن رسوله أحبهم واتبعهم 


 
اللَّهُمَّ انْصُرْ أَهْلَ اللّه وأهل المغرب العربي الصّالحين وَعَجِّلْ لَهُمْ بِالفَرَجِ يا مَنْ بِيَدِهِ مَفَاتِيحُ الفَرَجِ، وَأَهْلِكْ مَنْ بَغَى عَلَيْهِم وَاجْعَلْ تَدْمِيرَهُمْ فِي تَدبِيرِهِمْ فَإِنَّهُمْ لاَ يُعْجِزُونَكَ  
 

  
 
  



وادفنوني إن مـــــت في أرض حبي إن فيها مصارع العشـــــــــاق
ِ


JNOUN735


لا أبرح الباب حتى تصلحوا عوجي ____ وتقبلوني على عيبي ونقصاني
فإن رضيتم فيا عزي ويا شرفي ____ وإن أبيتم فمن أرجو لعصياني 
 



 




jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> la voie qadiriya boudchichiya >>> jnoun735 مدير عام - president du forum Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com
Thème réalisé par SGo