tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum tariqa qadiriya boudchichiya.ch
sidihamza.sidijamal.sidimounir-ch
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

القول الصائب الصحيح...في أمر عيسي المسيــــــــح - تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> تحميل الكتب والمخطوطات - مكتبة ضخمة للكتب Sous forum
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 147
madagh

MessagePosté le: Mar 30 Oct - 06:00 (2012)    Sujet du message: القول الصائب الصحيح...في أمر عيسي المسيــــــــح - تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين Répondre en citant




تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين

http://www.sendspace.com/file/5vs9qb




القول الصائب الصحيح...في أمر عيسي المسيــــــــح.......!!!!!!
............................................................................
الحمد لله رب العالمين...الواحد الأحد...الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يُولد ولم يكن له كفوا أحد...
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له...بيده الأمر كله وله الملك كله إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون فسبحان من بيده ملكوت كل شيء وإليه ترجعون...
وصلاة وسلاما دائمين عظيمين علي المبعوث رحمة للعالمين خاتم الأنبياء والمبُشَّر به من كل الرسل والأنبياء أجمعين...صلي اللهم وسلم وبارك عليه وعلي آله وأصحابه ومن سار علي نهجه واتبع خطاه إلي يوم الدين
ثم أما بعد
فلقد استوقفني ولفت نظري وشد انتباهي عنوان علي أحد المواقع علي النت يقول عنوانه:
"المسيح...."2020"
وتحته عدة عناوين فرعية لفتت نظري بشكل سريع وعاجل:
1-تحت عنوان:
"الله يحبك أنت"
ويقول شرح هذا العنوان:
يقول الكتاب المقدس:
"هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية"
2-وعنوان آخر:
"أرسل الله ابنه الوحيد ليموت عن خطايانا...
3-وعنوان آخر:
"إذا أردت قبول المسيح اطلب منه أن يكون سيدك ومخلصك من خلال صلاة معينة ذكرها الموقع تقول:
"أيها الرب يسوع...أنا أؤمن بأنك ابن الله...
أشكرك لأنك مت علي الصليب من أجل خطاياي...من فضلك اغفر خطاياي وهب لي عطية الحياة الأبدية...أطلب منك أن تأتي إلي حياتي وإلي قلبي لتكون ربي وسيدي ومخلصي...أريد أن أخدمك دائما"
وهكذا في العنوانين الآخري نجد القاسم المشترك:
"يسوع هوابن الله"(فقرة/2)...
"وقام المسيح من الموت وهو يحيا الآن في السماء:
"مع اللهأباه"(فقرة/2 أيضا)
"أيها الرب يسوع...
"أنا أؤمن بأنك ابن الله"
وأنا أعلم أن الحديث في هذا الموضوع شائك وخطير وحساس خاصة إذا كان الكاتب مثلي مسلما ملتزما علي الكتاب والسنة التي أدعو الله تعالي أن يحييني ويميتني عليهما وكل المسلمين الموحـــــــــــــــــــــــــدين........!!!!
لمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاذا؟؟؟
لأن النبي صلي الله عليه وسلم أخبرنا أن كل منا علي ثغرة من ثغور الإسلام فلا يُؤتَينَّ الإسلام من قِبَلِه...وأمرنا صلي الله عليه وسلم أن:
"بلغوا عني ولو آيـــــــــــــــــــــة"
كما أنه من ثوابت ديننا أن نُعْلِمَ الناس كل الناس قوله تعالي:
"إن الدين عند الله الإســـــــــــــــــــــــلام....."
آل عمران/19
"ومن يبتغِ غير الإسلام دينا فلن يُقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين"
آل عمران/85
ولانعمل كهؤلاء الصبية الجهلاء-المتفيقهون الجدد- الذين سقطوا علي أمتنا بعلم"الدليفري"الساقط علينا "بالباراشوت"لا ندري من أين جاءونا؟؟؟ ولمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاذا؟؟؟
العلم –عفوا الجهل- الذي يؤولون به قوله تعالي:
"لكم دينكم ولي دين".....
الكافرون/6

"....فمن شاء فليؤمن ومن شاءفليكفر...."الكهف/29
"لا إكراه في الدين قد تبين الرشد منالغي..."
البقرة/256
ونحن أمة البلاغ لهذا الدين حتي يُتِم الله فضله علي البشرية جميعا...
لأن هذا الكلام الذي ذَكَرتُه من واقع هذا الموقع يتناقض تناقضا كاملا مع معتقدنا أهل السنة والجماعة لتعارضه مع القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة...
في القرآن الكريم في سورة مباركة من السور القصيرة:
سورة الإخلاص:
"(قل هو الله أحد() الله الصمد() لم يلد ولم يولد() ولم يكن له كفوا أحد()
فهناك فرق عندنا بين النبي أو الرسول وبين الله جل وعلا ولا يجب الخلط بينهما لأن الله هو الواحد الأحد الفرد الصمد المعبود وحده...لا معبــود ســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــواه...!!!
والبشر.. كل البشر بما فيهم الأنبياء والمرسلين هم عبيد لله تعالي والفرق كبير وواضح وبَيِّنْ بين الله الملك الواحد الأحد الفرد الصمد الذي بيده الأمر كله من قبل ومن بعد...وبين عبيدٍ لله خلقهم ليعبدوه ولا يشركوا به شيئا..مصداقا لقوله تعالي:
"وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون"
الذاريات/56
وهذه رسالة الأنبياء والمرسلين من لدن آدم عليه السلام إلي نبينا وحبيبنا محمد صلي الله عليه وسلم.. والخلق جميعا أبيضهم وأسودهم وأحمرهم مصائرهم وأقدارهم بيد الله وحده ولا يتجرأ أحد حتى ولو كان نبيا مرسلا أن يدعي أنه" ابن الله"أو شيء قريب من ذلك...والمسيح عليه السلام عندما واجه القوم أمَّهُ مريم الصديقة عليها السلام واتهموها بالفاحشة وهم اليهود عليهم من الله ما يستحقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــون...!!!
ولنسمع إلي كلام ربنا العظيم في كتابه الكريم...لنقف علي القضية من بدايتها كما في سورة مريم/27-31
وحكي القرآن الكريم القصة علي لسان الرضيع أنه "عبد لله"ليُخرِس ألسنة اليهود الأنجاس في إتهامهم لمريم الصديقة:
"فأتت به قومها تحمله قالوا يامريم لقد جئت شيئا فريا()يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا ()فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا()قال إنيعبد الله آتني الكتاب وجعلني نبيا() وجعلني مباركا أينما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا()
فكان أول مانطق به إعلانه عليه الصلاة والسلام عن عبوديته المطلقة لله تعالي...وهو شرف عظيم ما بعده شرف...لأنه الهدف الأسمي والحقيقي لخلق الله تعالي الإنس والجن مصداقا لقوله تعالي:
"وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون"
الذاريات/56
فأنطقه الله جل وعلا ليبرِّئ أمه-وهي بريئة صديقة- فقال كما أخبرنا القرآن الكريم كلام رب العالمين:
"قال إنيِّ عبدُ اللهِ آتنيَ الكتابَ وجَعلنيِ نَبِياًّ "
مريم/30
وقوله تعالي في النساء/172:
"لن يستنكف المسيح أنْ يكُونَ عبداً للهِ ولا الملائكة المقربون ومن يستنكف عن عبادته ويستكبر فسيحشرهم إليه جميعا"
وصدق ربي العظيم القائل في الأنعام/101:
"بديع السموات والأرض أنَّي يكونُ له ولدٌ ولمتكن لهُ صاحبةٌ وخلقَ كل شيءٍ وهوَ بكل شيءٍ عليمٌ"
ولا يستنكف نبي أو رسول صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين أن يكون عبدا لله رب العالمين كما رأينا في سورة النساء من قبل، خالق الخلق جميعا لعبادته ومن قبلهم الجن لقوله تعالي:
"وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون"
الذاريات/56
أما في غير الإسلام سواء النصرانية أو اليهودية فالأمر مختلط بين الأب والابن ولا تمييز في الأمر حتي اختلطت الأمور بعضها في بعض حتي لم نعد نعرف ماذا يريد هؤلاء أو هؤلاء..
فمثلا يقول النصارى عن عيسي عليه السلام:
"الأب والابن والروح القدس إلها واحدا"
وعقيدة التثليث هذه أخذها"بولس" وأفكار أخري من ديانة الإله-بزعمهم-"ميثرا الوثنية"ليدخلها علي المسيحية وهو نتاج حقد اليهود علي المسيحية...
ويقولون في قصة صلب المسيح عليه السلام-وهي قصة مكذوبة اختلقها اليهود عليهم لعائن الله- ليثبتوا للعالم أنهم هم الذين قتلوا السيد المسيح عندما صلبوه، وهي فرية –رغم كذبها-لا تمثل أدني درجة من درجات الشرف بل هي الخسة والندالة في كامل أبعادها وصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــورها...!!!
ويقولون كذلك أن الذي صُلب هو "الناسوت"بينما"اللاهوت"صعد إلي السماء إلي أبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه...!!!
وكلها أمور خاطئة ليس فيها من الحق شيء...وفيها من التخبط مالا يتفق حتي علي أدني درجات القبول...
وهذا مما دفعني إلي البحث عن الحقيقة ووضعها مجردة أمام القارئ الكريم..
ومرجعنا الأساسي هو القرآن الكريم كلام رب العالمين الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه... ولأنه بقول الله الحق في قرآن يتلي إلي يوم القيامة تعهد بحفظ هذا القرآن دون غيره من الكتب السماوية الأخرى التي نزلت علي الأنبياء والمرسلين قبل رسولنا الكريم محمد صلي الله عليه وسلم مصداقا لقوله تعالي:
"إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون"(الحجر/9)
لأنه طالها جميعا التحريف والتبديل لأن بصمات اليد البشرية وعجزها عن تقليد نقاء وطهارة الوحي الإلهي وقدسيته واضحة وضوحا تاما وكاملا كوضوح الشمس في رابعة النهار
وفي التوراة علي سبيل المثال وهي الكتاب المقدس عند اليهود وهو عند النصاري "العهد القديم"لأن عيسي عليه السلام أُرسل إلي بني إسرائيل الذين حقدوا عليه ودبروا قتله لأنهم تصوروه مهديُّهم المنتظر-بزعمهم- الذي سيخلصهم من ذلك الهوان والتشرد المضروبان عليهم إلي يوم القيامة مهما كانت إدعاءات القوة والعظمة التي يدعونها بالباطل- ففيها من التحريف بل التخريف ما يندي له الجبين من تدنٍ في أخلاق اليهود الذين وصفهم القرآن الكريم :
ب"المغضوب عليهم"ولازمتهم وستلزمهم إلي يوم الدين...
تقول التوراة عن لوط النبي عليه السلام:
"أن بناته-حيث لم ينجب ذكورا- سقَيْنهَ خمرا ليضاجعهن-وهو سكران- ليكون لهن أخ ذكر حتي ولو سفاحا وزنا مع إحدي بناته وحاشى لنبي أن يكون ذلك خلقـــــــــــــــــــــــــه"...!!!
وفي فرية أخري تقول التوراة:
" كذلك فإن الرب تشاجر مع يعقوب النبي عليه السلام علي أرض فلسطين وكاد يعقوب أن يغلب الرب فتوسل إليه الرب وقال له:
"دعني يا يعقوب وسأبارك لك في أولادك"...!!!
أما في الأناجيل الأربعة المسيحية:"
"متي-ولوقا-ومرقس-ويوحنا"
فحدِّث ولا حرج...
ولنقف علي بعض الآيات الواضحات التي تشرح لنا بصدق الوحي الإلهي العظيم موقف الإسلام من هؤلاء الذين تجاوزوا الحدود وقالوا إن "المسيح"عليه السلام هو"الله"-تعالي الله عما يقولون علوا كبيرا- أو أنه ابن الله أو أنه"ثالث ثلاثـــــــــــــــــــــــــــــة"...!!!
قال تعالي:
"لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابنمريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم......"
المائدة/17
وقال تعالي:
"لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما منإله إلا إله واحدٌ......"
المائدة/73
وقال تعالي:
" وقالت اليهود عُزيْرُ ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهمبأفواههم........"
التوبة/30
وقال تعالي:
"وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا أو نصاري تلك أمانيهم قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين"
البقرة/111
ولعل سبب ذلك هو البصمة البشرية الواضحة علي كل الأناجيل بلا استثناء وقد كُتبت جميعا بعد رفع المسيح عليه السلام إلي السماء وبعد تفرق حوارييه وتلاميذه في البلاد بعد رفعه وهي قضية-أي رفع المسيح عليه السلام إلي السماء-اختلفت فيها الأناجيل إختلافا واضحا وبأقوال متضاربة يُخَطِّئ بعضها بعضا...ولم يقل أي من هذه الأناجيل بالحقيقة الصادقة وهي رفعه عليه السلام بروحه وجسده ولم يصلب المسيح وإنما الذي صلب-إن صحت الرواية- شخص آخر اُختلف في اسمه لكن التركيز في أغلب روايات النصارى تركز علي"يهوذاالإسخريوطي"ويتهمونه بالخيانة...
ورغم أن اليهود عليهم لعائن الله إلي يوم القيامة هم الذين أحدثوا هذه الفتن والانقسامات بين المسيحيين لأنهم هم الذين وشوا بالسيد المسيح عليه السلام عند الرومان وأرشدوا الجند الرومان-وكانوا مستعمرين لبلاد الشام وقتها- أرشدوهم إلي مكانه بالقدس...
ومما يؤكد كذب اليهود في إدعائهم بأنهم هم الذين صلبوا المسيح أن قضية "الصلب"ليست في شريعة اليهود وإنما القتل عندهم هو"الرجم"وهذا يبين صدق رواية الفاتيكان فيمن صَلَبَ الشخص المصلوب الذي ليس هو المسيح بن مريم عليهما السلام بكل تأكيد لأن عيسي عليه السلام رُفع "حياً " إلي السماء والعبارات التي جاءت في القرآن الكريم كما في قوله تعالي في المائدة/117 :
"....فلما توفيتني كنت أنت الرقيب عليهم...."
(أي فلما أخذتني وافيا بالرفع إلي السماء حيا إنجاء لي مما دبروه من قتلي)وتوفيتني:من التوفي وهو أخذ الشيء وافيا أي كاملا وقد جاء التوفي بهذا المعني في قوله تعالي:
"إذ قال الله يا عيسي إني متوفيك ورافعك إلي..."
آل عمران/55
ولا يصح أن يُحمل علي "الإماتة" لأن إماتة عيسي في وقت حصار أعدائه له ليس فيها ما يسوغ الامتنان بها ورفعه إلي السماء بعد الموت جثة هامدة سخف من القول وقد نزه الله السماء أن تكون قبورا لجثث الموتي...وإن كان الرفع بالروح فقط فأي مزية لعيسي في ذلك علي سائر الأنبياء والسماء مستقر أرواحهم الطاهرة...
فالحق أنه عليه السلام رُفع إلي السماء حيا بجسده وقد جعله الله وأمه آية...والله علي كل شيء قدير"
(صفوة البيان لمعاني القرآن)للشيخ حسنين محمد مخلوف مفتي الديار المصرية السابق/167)رحمه الله
ودارت روايات كثيرة متضاربة حول قضية"الصلب"التي لم يتعرض لها السيد المسيح علي الإطلاق وإنما رفعه الله تعالي بقدرته من فتحة بسقف الغرفة"روزنة"التي كان بها المسيح مع تلامذته وإنما الذي صلب هو شخص آخر ألقي الله جل وعلا شَبَه عيسي عليه السلام عليه لأنه قََبِلَ ذلك علي أن يرافق السيد المسيح في الجنة...وقد جاءت هذه الرواية في عدد من التفاسير المعتمدة:
1-صفوة البيان لمعاني القرآن للشيخ حسنين مخلوف
2-المصباح المنير في تهذيب تفسير ابن كثير أعده جماعة من العلماء...
3-تفسير النسفي المسمي:مدارك التنزيل وحقائق التأويل
ونتيجة للفتنة التي ذرعها اليهود بين المسيحيين بسبب هذه القضية-قضية الصلب- حتى لقد حدثت قطيعة بين اليهود والمسيحيين لمدة قرنين من الزمان لأن اليهود كانوا يتباهون بأنهم هم الذين صلبوا المسيح عليه السلام-رغم بطلان هذه القصة- وأصدر"الفاتيكان"بعد عدة قرون بيان بأن الذي صلب المسيح هم الرومان وليس اليهود...وهي أيضا قصة كاذبة لن المسيح عليه السلام لم يصلب وإنما الذي صلب شخص آخر-إن صحت هذه الرواية-وكما أخبرنا القرآن الكريم كلام رب العالمين الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه يقرر حقيقة رفع المسيح عليه السلام..وهو كلام صادق لايشوبه شك أو كذب حاشي لله من ذلك..ومن أصدق من الله قيلا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الحقيقة الناصعة التي رواها القرآن الكريم تكذب ادعاء اليهود بقتل عيسي عليه السلام وذلك رواية النصارى في صلب"الناسوت"وليس" اللاهوت"كما سبق القول...
بداية نقول أن الذي يموت في الدنيا ليس له قيامة إلا يوم البعث والنشور...
وتقول الأناجيل كلها علي وجه التقريب أن السيد المسيح عليه السلام قام من مرقدِ دفنهِ في اليوم الثالث من موته..
وهي الرواية التي تنسف صدق دعوي النصارى في كل معتقداتهم...
فالخلق في هذه الدنيا عندما يموتون لانتهاء آجالهم بقدر الله الثابت في اللوح المحفوظ كما قال تعالي في الأعراف/34:
"ولكل أمة أجل فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون"
فإذا ماتوا فقيامتهم يوم القيامة يوم البعث والنشور...وهو أمر يتساوي فيه الأنبياء والمرسلين وعامة الناس...ولو كان بإمكان أحد أن يقوم من الموت لكان النبي محمد صلي الله عليه وسلم أول القائمين كما في قوله تعالي:
"..... لا إله إلا هوكل شيئ هالك إلا وجهه"
(القصص/88)
وقوله للنبي صلي الله عليه وسلم:
"إنك ميت وإنهم ميتون"
الزمر/30
فهل يعقل أن يتفرد السيد المسيح عليه السلام بهذا الأمر؟؟؟
وإذا كان قد قام-بزعمهم الباطل- فأين ذهب؟؟؟
ولماذا لم يذكر القرآن الكريم هذه الحادثة لأهميتها وهو المصدر الوحيد الصادق دون غيره من المصادر الأخري؟؟؟
ومن المعلوم من الدين بالضرورة أنه قبل قيام الساعة هناك نفختان تسبقان القيامة:
1-النفخة الأولي عندما ينفخ "إسرافيل"عليه السلام- المَلَك المكلف بالنفخ في الصور -النفخة الأولي فَيُصعق كل من في السموات والأرض إلا من شاء الله...
ثم ينفخ النخفة الثانية فيقوم للحساب كل من مات سواء قبل النفخة الأولي أو بعدها...
وقد حكي القرآن الكريم كلام رب العالمين هذه الأحداث في عدد من سور القرآن الكريم:في الحاقة ويس والزمر وغيرها
"فإذا نفخ في الصور نفخة واحدة"-وهي نفخة الصعق-
الحاقة/13
"ثم نفخ فيه أخري فإذا هم قيام ينظرون"
الزمر/68
ثم فصلت "سورة الزمر"النفختين بشكل جلي وواضح:
"ونفخ في الصور فصعق من في السموات ومن في الأرض إلا ماشاء الله ثم نفخ فيه أخري فإذا هم قيام ينظرون"/68
ونفخ في الصور أي في القرن-النفخة الأولي-التي بها الموت...
"فصعق من في السموات ومن في الأرض"-أي خَرَّ ميتا من كان حيا-"ثم نفخ فيه أخري"-نفخةُ البعث- "ينظرون" ينتظرون ماذا يُفعل بهم...
هذه هي الحقائق الصحيحة الثابتة و المجردة والتي لا ينبغي أن نحيد عنها قيد أنملة...لأن الكلام كلام الله وليس كلاما بشريا يجوز فيه الصدق والكذب...
ومن أصدق من الله حديثا ؟؟؟......لا أحد...!!!
وليعلم النصارى... كل النصارى علي اختلاف مذاهبهم أن عيسي عليه السلام إن هو إلا كلمة من الله ألقاها إلي مريم مصداقا لقوله تعالي:
" إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسي ابن مريم...."
آل عمران/45
وقوله تعالي:
"يا أهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا علي الله إلا الحق إنما المسيح عيسي ابن مريم رسول الله وكلمتة ألقاها إلي مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحدسبحانه أن يكون له ولد...."
النساء/171
وفي الختام أقدم إلي العالم المسيحي واليهودي هذا الخبر السار ليعلموا جميعا أن الله تعالي هو الحق المبين.... وماذا

بعد الحق إلا الضــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلال؟؟؟

إسلام أشهر كاتب ألماني بعد هجومه الطويل علي الإسلام:
الكاتب الألماني هو"هنريك برودر" الذي أعلن إسلامه بشكل مفاجئ فقال:
"لقد أسلمتُ...لقد تخلصتُ من الضياعِ...لقد أدركتُ الحقيقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــةَ"
وقال أيضا:
"أنا سعيد الآن لعودتي لفطرتي التي ولدت عليها وهي الإسلام
أنا أصبحت الآن عضوا في أمة تعدادها:3//1 مليار نسمة معرضين للإهانة باستمرار"
وهي كلمات رددها الكاتب أمام الآلاف من الألمان لتكون شهادة حق بأن الإسلام هو دين السماحة وليس دين تعصب...

فهل من مُدَّكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر؟؟؟

ألا هل بلغت؟؟؟ اللهم فاشهـــــــــــــــــــــد...!!!

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين...

وصلي اللهم وسلم علي عبدك ورسولك محمد صلي الله عليه وسلم...والحمد لله رب العالمين...
...........................................................................................

http://www.sendspace.com/file/5vs9qb

 تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين
تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين
تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين



تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين من كلام سيد المرسلين

من وحى سورة هود
إن المتفكر فى موقف سيدنا هود وقوته وجرأته فى مواجهة قومه واستعلائه عليهم  حين يقول لهم إنى( برئ مما تشركون .من دونه فكيدونى جميعا ثم لا تنظرون ) وقد وقف أمامهم وحيدا مستضعفا وهم من عرفوا بقوتهم وجبروتهم [فاما عاد فاستكبروا فى الأرض بغير الحق وقالوا من أشد منا قوة ) فصلت.(وزادكم فى الخلق بسطة)سورة الاعراف .(وإذا بطشتم بطشتم جبارين ) الشعراءإذا من أين اتى بهذه القوة وذلك الاستعلاء فى مواجهته لهم ؟وتأتى الاية الى تليها لترد ذلك التساؤل...(إنى توكلت على الله ربى وربكم ما من دابة إلا هو آخذ بنا صيتها )إنه يحمل شيئا فى قلبه يرى معه كل متكبر حقير وكل متغطرس ذليل إنه يحمل عقيدة منشؤها من عند سدرة المنتهى فناسب استعلاؤه بها ذلك المنشأ ، وهى من تحت عرش الرحمن وقد وصف النبى صلى الله عليه وسلم الكرسى يقوله {ما السموات والأرض فى الكرسى إلا كحلقة ملقاة فى الارض الفلاة فأى غبى حقير يقف اما تلك العقيدة ؟ثم إن الله اختار لحمل هذه العقيدة اقوى ملائكته (جبريل عليه السلام)وهو من وصفه النبى بقوله(رأيت جبريل وله ستمائة جناح )وفى رواية يملأ ما بين الافق...فناسبت قوة نبينا هود فى مواجهته لقومه بعقيدته قوة حاملها فاستقر فى قلبه ان هؤلاء الأذلاء لا يقدرون عل شئ إلا ما قدره الله ف (ما من دابة إلا والله آخذ بناصيتها ، فليزيدوا من تهديدهم ووعيدهم...فما من دابة إلا والله آخذ بناصيتها وليتمادوا من فى أساليب الضغط والقهر... فما من دابة إلا والله آخذ بناصيتها ولتعلو أصوات التشويه والتشنيع (إن نقول إلا اعتراك بعض آلهتنا بسوء)...فما من دابة إلا والله آخذ بناصيتها ..إن ربى على صراط مستقيم إشعار بالثبات والاستقامة على هذه العقيدة الراسخة فهى ممتدة إلى آخر الزمان وتمسكه بها لا يتغير بتغير الاحوال والظروف.فلن تجد له ظروف ساسية جعله يهادن فى عقيدته ولن تضطره ظروف اجتماعية لان يقول هذا ليس وقتهافالاستقامة والثبات مادامت هذه العقيدة إلى نهاية الزمان .
وعلى العكس من فكرة الترهيب التى استخدمها قوم هود مع نبيهم كانت فكرة الترغيب فى تعامل قوم صالح مع نبيهم حين واجههم بعقيدته (قالو يا صالح قد كنت فينا مرجوا قبل هذا)محاولة الاستمالة بانه له مكانة بين قومه وبانه صاحب رأى وكلمة بينهم وإشباعا لغروره بأنه قائد عظيما فينشرح صدره بذلك المكسب ويتغاضى عما يحمله فى قلبه من عقيدة ، ذلك الأسلوب الذى طالما استخدمه أعداء الحركة الأسلامية للنيل من قادتها وقد وقع أعتى قادات الجماعات الاسلامية فى سجون مصر بذلك الاسلوب فى السنوات الأخيرة فهذا هو مسئول الزيارات فى السجون وذلك من يتحدث باسمهم إلى أخر تللك الاساليب التى تشبع روح القيادة عند الفرد ، وهو متوقع فى الفترة القادمة فى مفاوضات رأس الكفر أمريكا و تعاملها مع قيادات التيارات الإسلامية خاصة بعد اكتساح تلك التيارات للساحة السياسية فلم يعد هناك مجال لاستخدام اسلوب الترهيب .
إلا ان سيدنا صالح وقد آتاه الله فهم النبوة فهم أنه إن استجاب لاشباع غروره وانقاد وراء ذلك الجذب الحسى قد انقطعت صلته بمنشأ العقيدة انقطعت صلته بالسماء وبقى رهن ذاته يشبع رغبته بالمدح والثناء فيخسر عقيدته ويخسر نفسه معا يخسرعقيدته لانه تنازل عنها بثمن بخس ويخسر نفسه لأنه بعد فعل المطلوب منه من تنازل سيصبح ورقة لا قيمة لها فى نظر اعدائه وحتما يسقط من نظرهم بعد أن سقط من عين الله وتتكشف له الامور لا هو ثبت على عقيدته ولا هو ذو مكانة بين البشر ... فكان جوابه لهم( فما تزيدوننى غير تخسير)ولذلك كان من دعاء نبينا (يا حى يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لى شأنى كله ولا تكلنى إلى نفسى طرفة عين


العبد الصّالح والوليّ الصّالح والأب والأخ الصّالح الخليفة الثّالث بعد القطب المحمّدي وقطب الأقطاب وإمامهم إمام الوقت الّذي نعيش فيه الآن وبعد الخليفة الثّاني سيّدي جمال الدّين القادري البودشيشي الإمام المعظّم والنّور المطلسم والسّرّ المُزَمْزَمْ أبو سيّدي منير البلاد وإمام العباد عليهم السّلام وهَا وَهَا هَا هُو أمامكم في  الصّورة وما من أحد جلس مع الخليفة الثّالث سيّدي منير البلاد وإمام العباد إلاّ أَحَسَّ بنور يُقْذَفُ في قلبه واشتعلت جمرة فؤاده بحبِّ اللّه جلّت قدرته فاعرفوا يا عباد أسرار وقدر ومعرفة عباد اللّه الصّالحين ومنازلهم عند اللّه الخالق النّور الحقّ المبين الفتّاح المعين العليم الحكيم مالك الملك ذو الجلال والإكرام








jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Publicité







MessagePosté le: Mar 30 Oct - 06:00 (2012)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> تحميل الكتب والمخطوطات - مكتبة ضخمة للكتب Sous forum Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com
Thème réalisé par SGo