tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum tariqa qadiriya boudchichiya.ch
sidihamza.sidijamal.sidimounir-ch
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

حب النبي صلى الله عليه واله وسلم

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> مكتبة منتدي الصوفية
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 147
madagh

MessagePosté le: Lun 26 Oct - 12:57 (2009)    Sujet du message: حب النبي صلى الله عليه واله وسلم Répondre en citant



قال الشيخ محمد تقي الأصفهاني : التقيت بأحد رجال الغيب فسألته أسئلة مختلفة و كثيرة ، ..... فمن الأسئلة قلت له : علمني ذكراً أو دعاء سريع الإجابة ، أقراه إذا وقعت في مشكلة ، أو ظهرت لي حاجة ، فقال لا يوجد ذكر عند الله سبحانه و تعالى أفضل من الصلاة على محمد و آل محمد عليهم السلام . و قد حثت كثير من الروايات على المواظبة على هذا الذكر العظيم ، بل نهت عن تركه ، و بينت أن تركه ذنب و وبال و حسرة على من تركه ومنها : عن موسى بن جعفر عن أبيه عليهما الصلاة و السلام قال : من صلى على النبي صلى الله عليه و آله ، فمعناه أني أنا على الميـثاق و الوفاء الذي قبلت حين قوله تعالى : ( ألست بربكم قالوا بلى )عن أبي حمزة عن أبيه قال : سألت أبا عبدالله عليه السلام عن قول الله عز وجل : ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه و سلموا تسليماً ) فقال : الصلاة من الله عز وجل رحمة ، و من الملائكة تزكية ، و من الناس دعاء ، و أما قوله عز وجل : ( و سلموا تسليماً ) فإنه يعني التسليم له فيما ورد عنه ... )

عن أبي حمزة عن أبيه قال :
سألت أبا عبدالله عليه السلام .... فقلت له : فكيف نصلي على محمد و آله ؟
قال : تقولون ( صلوات الله و صلوات ملائكته و أنبـــيائه و رســله و جميع خلقه على محمد و آل محمد ، و الســــــلام عليــه و عليهم و رحمة الله و بركاته )

قال : فقلت فما ثواب من صلى على النبي و آله بهذه الصلاة ؟ قال : الخروج من الذنوب و الله كهيئة يوم ولدته أمه .

و في المصباح للشيخ الطوسي رضوان الله تعالى عليه هكذا : صلوات الله و ملائكته و رسله و جميع خلقه على محمد و آل محمد و السلام عليه و عليهم و على أرواحهم و أجسـادهم و رحـــمة الله و بركاته .

قال الرضا عليه الصلاة و السلام : الصلاة على محمد و آله تعدل عند الله عز وجل التسبيح و التهليل و التكبير .

قال الرضا عليه الصلاة و السلام : من لم يقدر على ما يكفر به ذنوبه فليكثر من الصلاة على محمد و آله فإنها تهدم الذنوب هدما.

قال رسول الله صلى الله عليه و آله الطاهرين : من قال : صلى الله على محمد و آله ، قال الله جل جلاله : صلى الله عليك ، فليكثر من ذلك ....

عن أحد الباقرين عليهما الصلاة و السلام قال : أثقل ما يوضع في الميزان يوم القيامة الصلاة على محمد و على أهل بيته .






أستجابة الدعاء    
قال أمير المؤمنين عليه الصلاة و السلام : صلوا على محمد و آل محمد فأن الله عز وجل يقبل دعاءكم عند ذكر محمد و دعائكم له ، و حفظكم إياه صلى الله عليه و آله . عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا دعا أحدكم فليبدأ بالصلاة على النبي صلى الله عليه و آله ، فإن الصلاة على النبي صلى الله عليه و آله مقبولة ، و لم يكن الله ليقبل بعضاً و يرد بعضا.
 
لتـذكر المنســي    
فيما سأل الخضر الحسن بن علي عليهما الصلاة و السلام : أخبرني عن الرجل كيف يذكر و ينسى ؟ قال : إن قلب الرجل في حُق و على الحـُق طبق ، فإن صلى الرجل عند ذلك على محمد و آل محمد صلاة تامة انكشف ذلك الطبق عن ذلك الحق فأضاء القلب ، و ذكر الرجل ما كان نسي .    
الصلاة من الله تعالى و الملائكة    
عن ابي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا ذكر النبي صلى الله عليه و آله فأكثروا الصلاة عليه ، فإنه من صلى على النبي صلاة واحدة ، صلى الله عليه ألف صلاة في ألف صف من الملائكة ، و لم يبق شيئ مما خلق الله إلا صلى على ذلك العبد لصلاة الله عليه ، وصلاة ملائكته و لا يرغب عن هذا إلا جاهل مغرور قد بريئ الله منه و رسوله .
 
قضاء الحوائج    
عن جعفر بن محمد عن آبائه عليهم الصلاة و السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم : من صلى على محمد و آل محمد مئة مرة قضى الله له مئة حاجة .    
تذهب النفاق    
عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه و آله : ارفعوا أصواتكم بالصلاة علي فإنها تذهب بالنفاق .    
توجب الشفاعة    
قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين في الوصية : يا علي من صلى علي كل يوم أو كل ليله و جبت له شفاعتي ، و لو كان من أهل الكبائر.    
غفـــران الــــــذنوب    
قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين في الوصية : من صلى علي مرة لم يبق من ذنوبه ذرة . قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : من قال : اللهم صلى على محمد و آل محمد أعطاه الله أجر اثنين و سبعين شهيداً ، و خرج من ذنوبه كيوم ولدته آمه .
 
خرق الحجب    
روي عن النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : ما من دعاء إلا بينه و بين السماء حجاب حتى يصلي على محمد و آل محمد ، و إذا فعل ذلك أنخرق الحجاب فدخل الدعاء ، و إذا لم يفعل ذلك لم يرفع الدعاء .    
أجفــــى الناس    
عن النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين قال : أجفى الناس رجل ذكرت عنده و لم يصل علي.    
النجاة من النار    
 
و قال أيضا : لن يلج النار من صلى علي .
الصلاة على آل محمد    
قال رسول الله صلى الله عليه و آله الطاهرين : ..... و من قال : صلى الله على محمد ، و لم يصل على آله لم يجد ريـــــح الجــــنة ، و ريحها توجد من مسيرة خمس مئة عام .    
الصلاة على محمد ص ليلة و يوم الجمعة    
عن أبي عبدالله عليه الصلاة و السلام قال : إذا كانت عشية الخميس و ليلة الجمعة نزلت ملائكة من السماء ، معها أقلام الذهب ، و صحف الفضة ، لا يكتبون عشية الخميس و ليلة الجمعة و يوم الجمعة إلى أن تغيب الشمس إلا الصلاة على النبي و آله ، صلى الله عليه و آله . قال النبي صلى الله عليه و آله الطاهرين : من صلى علي يوم الجمعة مئة مرة غفر الله له خطيئته ثمانين سنة.و قال أيضاً : من صلى علي في يوم الجمعة ألف مرة لم يمت حتى يرى مقعده في الجنة .
 
كتب له ثواب عمل الثقلين    
قال الصادق عليه الصلاة و السلام : من قال بعد العصر يوم الجمعة : اللهم صلى على محمد و آل محمد الأوصياء المرضيين بأفضل صلواتك و بارك عليهم بأفضل بركاتك و السلام عليهم و على أرواحهم و أجسادهم و رحمة الله و بركاته ، كان له مثل ثواب عمل الثقلين في ذلك اليوم .    
اتخذا الله إبراهيم خليلا لسبب    
عن أبي الحسن العسكري عليه الصلاة و السلام قال : إنما اتخذ الله إبراهيم خليلا لكثرة صلاته على محمد و أهل بيته صلوات الله عليهم.    
الصلاة و طعم العـــسل    
في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله عن كتاب خزينة الجواهر و لمعات الأنوار : في أحد الأيام كان النبي محمد صلى الله عليه و آله وسلم جالساً مع الإمام امير المؤمنين علي عليه السلام في وسط بستان كثير الزرع و الأشجار، أقبلت نحوهما نحلة و أخذت تدور فوق رأسيهما كثيراً ، ألتفت النبي صلى الله عليه و آله و سلم إلى الإمام أمير المؤمنين علي عليه السلام و قال : أتدري ما تقول هذه النحلة قال الإمام عليه السلام : لا يا رسول الله قال صلى الله عليه و آله وسلم : قالت لي : وضعت لكم مقداراً من العسل في محل كذا ، فأرسل أخاك امير المؤمنين علي عليه السلام إلى ذلك المحل ليأتي به ، فقام الإمام عليه السلام و جلب العسل . النبي صلى الله عليه و آله و سلم خاطب النحلة قائلاً : أيتها النحلة إن طعامك من أزهار الورود و هو مر ، فكيف يتحول إلى عسل حلو قالت النحلة : يا رسول الله إن حلاوة العسل جاء من بركة ذكر أسمك المبارك و اسم أهل بيتك الطاهرين عليهم السلام عندما نمتص رحيق الأزهار يلهم إلينا أن نصلي عليك و على أهل بيتك المعصومين ثلاث مرات فلما نكمل ذكر الصلوات يصبح عسلنا حلو.
 
النبي يقبل فـــم المصلي عليه    
عن كتاب شفاء الأسقام عن محمد بن سعيد قال : عاهدت نفسي أن أصلي على النبي صلى الله عليه و آله ( الطاهرين ) وسلم قبل النوم بعدد معين ، فنمت ليلة مع أهلي في بعض الغرف ، فرأيته صلى الله عليه و آله و سلم قد دخل فيها فأشرقت بنور جماله جدرانها ، فالتفت إلي و قال : أين الفم الذي كان يصلي علي حتى أقبله ، فاستحييت من تقديم الفم ، فقدمت له وجهي فقبله ، فانتبهت من كثرة الفرح و انتبهت أهلي فكانت الغرفة تفوح من طيب رائحته ، كأنها ملئت من المسك الأذفر ، و كانت تلك الرائحة تفوح من وجنتي إلى ثمانية أيام ، تشمها كل الأنام .    
عطر المسجـد    
في كتاب بركات و آثار الصلاة على النبي و آله الأطهار : قال أحد العلماء : قررت في أحد الأيام البقاء مقدارا من الليل في مسجد المدرسة العلمية في إصفهان لأجل العبادة و الإنقطاع إلى الله عز و جل فذهبت إلى المكان الذي يلتجأ إليه الفقراء ، جلست طويلاً أسبح الله و أحمده ، إلى أن غلبني النعاس و نمت ،منتصف الليل قمت من نومي على أثر رائحة عطرة وصلت إلى مشامي ، لم أشم مثلها من قبل ، قمت من مكاني أبحث عن سبب و مصدر ذلك العطر الطيب ، ذهبت إلى جميع نواحي المسجد لم أجد أحداً ، دخلت في أحد الزوايا أحسست بازدياد رائحة العطر ، آخر الزاوية شاهدت رجلا فقيرا يحرك شفتيه أصغيت إليه سمعته يقول : (اللهم صلى على محمد و آل محمد و عجل فرجهم )
 
رجحان كفة الميزان    
عن شرح فضائل الصلوات : احد الكتاب رأوه في المنام بعد وفاته في أحسن حال و مكان ، قالوا له : كيف وصلت إلى هذه المـــــنزلة و الدرجة ؟قال : لقد وضعوا ذنوبي في كفة من الميزان ، و وضعوا الصلوات التي كتبتها أمام اسم النبي محمد صلى الله عليه و آله وسلم في كفة أخرى عندها رجحت الصلوات ، و عفوا عني لأجلها


 
 صلوا على محمد وعلى آل محمد في كل وقت وزمان ومكان تتيسر لكم الامور ، وتصلح لكم الارزاق ،، وتكثر لكم الارزاق .ربي لاتذرني فردا وانت خيرالوارثين  
 
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم وألعن أعدائهم من الأولين والأخرين الى قيام يوم الدينالسلام على الأمام علي عليه السلامإني عـــلي فسلــــوا لتخـــبروا * ثم ابرزوا إلى الوغا أو أدبروا

سيفـــي حـــسام وسناني أزهر * منا النـــبي الطيـــب المطـــهـر

وحمـــزة الخـــير ومنا جعـــفر * له جـــناح في الجـــنان أخـضر

ذا أســـد الله وفيـــه مفـــخــــر * هـــذا بهذا وابـــن هند محجـــر

 
   
   
   
   
  
 
الرضا في ليلة الميلاد
اعـطـف  بـقـلبك ساعة iiالميلادردد  عـلـى الـمـولود آية iiمجدهلـذ  بـالـرضـا إذ أن من iiاشتقاه
لالـن  يـخـيب إذا تعلق iiبالرضا
يؤوي الغريب وغير بدع في الرضا
زر  وانـصرف إن جئته في iiحاجة
بـاب الـرضـا بـاب لكل iiمهذب
أومـا  أتـاك الـقـول في iiزواره
مـن  كـان يـعرف حقه من زائر
فـاطـلب  إذا زرت الرضا iiمتيمنا
إنـي  نـشـأت وحبه من iiفطرتي
فـصـفـا لـه عشقي وإن iiمودتي
صـفـو على رحب الولاء وعاشق
لأذوب فـي ذكر المديح إلى iiالرضا
فـي لـيـلـة حور الجنان iiتزينت
فـي  لـيـلـة ذكر الرضا iiمتجليا
يـاسـيـدي هـب لي طريقا iiنيرا
وامـسـح عـلى قلب المتيم مسحة























واطـلـب  مناك وأنت في iiالأورادعـمـري مـنـاك تراه طوع iiقياديـحـمـيك  وهو السر في iiالإيجاد
عـبـد لـيـظفر في الورى iiبمراد
إن ضـم مـن يـأوي مـن الرواد
تـقـضـى ولاتـرتب من iiالحساد
سـلـك الصراط على ربى الأمجاد
لـلـمـصـطفى  المختار قول iiباد
جـنـات  عـدن ضـامن iiالإعداد
مـاتـبـتـغـيـه  بوافر iiالإسعاد
فـتـنـورت بـأبي الجواد iiمهادي
طـهـرت بـطـهر معادن iiالأولاد
والـعـشـق تـيمني على iiالأعواد
فـي لـيـلـة فـاقت على الأعياد
والـطـيـر أنـشـد رائع iiالإنشاد
مـاأبـهـج الأكـوان فـي iiالميلاد
مـن فـيـضكم ومن النمير الهادي
اشـراقـهـا  مـن نـورك iiالوقاد

     
     
   
   
 
 




http://groups.yahoo.com/group/amal-alalam/
منقول من كتاب ليالي بيشاور  
   
.

 
 
لم لا يلقب محمد بن أبي بكر بخال المؤمنين؟  
قلت: إذا كان معاوية خال المؤمنين لأنه أخ لإحدى زوجات النبي (ص) فجميع أخوات زوجات رسول الله (ص) خالات المؤمنين، وجميع إخوان زوجات النبي (ص) أخوال المؤمنين، فلماذا لقبتم معاوية وحده بخال المؤمنين ولم تلقبوا محمد بن أبي بكر وغيره بهذا اللقب؟!  

 
ثم إذا كانت أخوة معاوية لزوجة النبي (ص) تعد فضيلة وشرفا فأبوة حيي بن أخطب اليهودي لصفية زوجة رسول الله (ص) يجب أن تعد له فضيلة وشرفا أيضا!!  

 
وإنما انفرد معاوية بهذا اللقب، لأنه تزعم المنافقين والنواصب وقاد جيوش الضلال لحرب أمير المؤمنين وسيد الوصيين وإمام المتقين علي بن أبي طالب (ع)، وسن لعنه وسبه على منابر المسلمين!  
 
 
وأما قتله للإمام الحسن سبط رسول الله (ص)، فهو وإن لم يكن فيه مباشرا، ولكنه كان هو السبب والمحرض في ذلك، فقد نقل أكثر المؤرخين والمحدثين منهم ابن عبد البر في الاستيعاب، والمسعودي في إثبات الوصية، وأبو الفرج في مقاتل الطالبيين روى بسنده عن المغيرة قال: أرسل معاوية إلى ابنة الأشعث أني مزوجك بيزيد إبني، على أن تسمّي الحسن بن علي، وبعث إليها بمائة ألف درهم، فقبلت وسمت الحسن.  

 
 
وذكر كثير من المؤرخين والمحدثين منهم ابن عبدالبر في الاستيعاب ، وابن جرير الطبري في تاريخه قالوا: لما جاء معاوية نبأ وفاة الحسن بن علي (ع) كبّر سرورا، وكبّر من حوله وأظهروا الفرح!  

 
فيا شيخ عبد السلام! بميولكم وأهوائكم تجعلون هكذا مجرم خال المؤمنين! ولا تلقبون محمد بن أبي بكر بهذا اللقب، لأنه كان ربيب علي (ع) ومن حواريه وأصحابه الصامدين وشيعته المؤمنين،  

 
ولأنه قال في أهل البيت (ع):  
يا بني الزهراء أنتم عدتيوبكم في الحشر ميزاني رجح
وإذا صح ولائي لكملا ابالي أي كلب قد نبح
 

 
فهو قول ابن أبي بكر وأخو عائشة أم المؤمنين، ولا شك أن أبا بكر عندكم أفضل من أبي سفيان وعائشة أعلا مقاما وأجلى رتبة من أم حبيبة. ومع ذلك لا تطلقون على محمد لقب خال المؤمنين، بل بعض العامة يلعنونه ويتبرءون منه.  

 
ولما دخل عمرو بن العاص ومعاوية بن خديج مصر فاتحين، حاصروا محمدا ومنعوا عنه الماء ولما استولوا عليه قتلوه عطشانا، ثم جعلوا جنازته في بطن حمار ميت وحرقوه، وأخبروا معاوية بذلك، فأظهر الفرح والسرور وأمر أصحابه أيضا بإظهار الفرح.  

 
والعجب أنكم عندما تسمعون أو تقرؤون هذه الأخبار الفجيعة، لا تتألمون ولا تتأثرون لما فعل أولئك المجرمون الملعونون بمحمد بن أبي بكر، ولكن لا تطيقون أن تسمعوا لعن معاوية وحزبه الظالمين، فتدافعون عنه وتقولون لا يجوز لعنه، بل يجب احترامه لأنه خال المؤمنين!!  

 
 
فلماذا هذا التناقض في الرأي والعقيدة؟!  

 
أما يكشف هذا عن التعصب والعناد، وعن التطرف واللجاج!!

 

اللهم اعطيني كنابي في يميني
والصحة في يقيني
ولا تحاسبني حسابا عسيرا
بحق محمد وال محمد الاطهارالاخيار
اللهم اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا وللمؤمنين والمؤمنات
يوم يقوم الحساب
 




jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Publicité







MessagePosté le: Lun 26 Oct - 12:57 (2009)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> مكتبة منتدي الصوفية Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com
Thème réalisé par SGo