tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum tariqa qadiriya boudchichiya.ch
sidihamza.sidijamal.sidimounir-ch
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> منتدي الدروس الروحانية >>> Sous forum منتدى المخابرات الدّوليّة لكشف عن أصحاب المنتديات الروحانيّة الكاذبة وتقديمهم للعدالة
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Dim 1 Oct - 14:35 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant

La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral
 de la police fedpol
 - Europol 


La Suisse veut sauver les armes à la maisonUnion européenne
La réglementation européenne sera durcie 
d'ici fin 2019 en réponse à la menace terroriste. Au nom de
 Schengen, la Suisse va suivre, moyennant quelques exceptions.





La Suisse a exigé et obtenu plusieurs exceptions de l'Union européenne.


Les armes de service pourront toujours être conservées à la maison
 après le service militaire. Et les tireurs
 sportifs pourront rester armés. Le Consei
l fédéral a mis en consultation vendredi 
son projet «light» de reprise de
 la directive de l'UE sur les armes à feu.
Bruxelles va durcir d'ici fin 2019 sa
 réglementation en réponse à la menace
 terroriste. Comme membre de
 l'espace Schengen, la Suisse doit 
le faire également, sous peine de voir l'accord dénoncé.
La nouvelle directive doit rendre
 plus difficile l'accès aux armes susceptibles de
 faire beaucoup de victimes, comme 
certaines armes semi-automatiques. Les sociétés
 de tir avaient tout de suite dénoncé
 une attaque contre une tradition helvétique et brandi 
la menace d'un référendum si la Suisse 
devait s'aligner entièrement sur l'UE.
Armes à la maison
Or la Suisse a obtenu plusieurs
 concessions. Pour les armes de
 service, pas de changement:
 elles pourront continuer à être 
conservées à la maison 
après le service militaire. La Suisse avait 
déjà obtenu une exception 
à ce sujet en juin 2016.
Les armes de service pourront ainsi
 servir au tir sportif. Les chargeurs 20 coups
 des semi-automatiques
 ne seront pas prohibés. Par contre, les magasins
 plus volumineux seront interdits. Pour les armes à feu
 à épauler, l'interdiction vaudra
 au-delà de 10 cartouches. La réglementation bannit 
aussi les armes à feu à épauler semi-automatiques
 téléscopiques pouvant
 être raccourcies à moins de 60 cm.
Pour continuer d'acquérir des armes visées
 par la directive européenne, les tireurs
 sportifs auront deux solutions: être membres
 d'une société de
 tir ou prouver d'une autre manière 
qu'ils utilisent régulièrement leur arme pour le tir
 sportif. Ils devront apporter
 la preuve que l'une de ces 
conditions est remplie après cinq et dix ans.
Les tireurs sportifs qui possèdent 
déjà une telle arme devront simplement faire confirmer
 cette possession par l'office des 
armes de leur canton, pour autant
 que l'arme ne figure pas déjà dans un registre cantonal.
Vives réactions
Le projet, présenté aux médias 
à l'Office fédéral de la police (fedpol), n'a pas manqué 
de susciter des réactions 
parmi l'assistance. Des voix ont
 critiqué le fait qu'il constituait une non-application
 de la directive et qu'il 
était vague. Le juridique «n'est pas une science exacte», s'est 
exclamée la directrice
 Nicoletta della Valle. La directive
 de l'UE laisse une marge de manoeuvre
 pour l'application et le Conseil fédéral l'a utilisée.
Environ 200'000 armes devraient
 être annoncées, a dit Mme della Valle en
 réponse à un journaliste. Ce qui ne
 représente qu'un dixième du nombre
 total d'armes en Suisse, selon les estimations
 de fedpol. Il n'existe toutefois pas
 de chiffres exacts, a-t-elle souligné.
La directrice n'a pas su dire qui 
délivrera la preuve de tirs réguliers. A ce 
stade, «on ne le sait pas encore». Le but
 est d'éviter des armes en 
circulation inutilisées. Elle a assuré 
qu'il n'y aura pas de contrôles 
supplémentaires à mettre en place.
L'acquisition de ces armes à des fins
 de collection restera également
 possible. Le collectionneur devra
 simplement prouver que ses 
armes sont conservées de manière 
sûre et exposer le but de sa collection. Il lui faudra 
en outre tenir à jour une liste de ces
 armes et annoncer celles qu'il possède
 déjà à l'office des armes de son canton.
Chasseurs pas concernés
Les chasseurs ne sont pas concernés
 par les modifications de la législation
 sur les armes, car ils n'utilisent
 aucune des armes visées par la directive.
La solution du Conseil fédéral 
prévoit également des mesures qui amélioreront 
l'identification et la traçabilité, et qui 
renforceront l'échange d'informations. Des obligations
 plus précises s'appliqueront aux armuriers.
Les tireurs ne devront pas se soumettre à
 des tests médicaux
 ou psychologiques. Un registre central
 des armes ne devra pas être créé. Les politiques 
et milieux intéressés peuvent s'exprimer
 sur le projet jusqu'au 5 janvier 2018. (ats/nxp)
Nous les Suisses ont gardera nos armes comme
 toujours sans aucun problemes de criminalitês




Le National défend les amateurs d'armesSuisseFace 
au durcissement de la législation sur les
 armes dans l'UE, une motion de l'UDC vise 
à protéger les traditions nationales en la matière.





Le Conseil fédéral doit en faire plus pour
 défendre la législation suisse sur les armes
 face au durcissement 
en vue dans l'UE. La Chambre du peuple
 a soutenu une motion de 
Werner Salzmann (UDC/BE) mercredi
 par 118 voix contre 58. Celle des 
cantons devra encore donner son feu vert.
L'UE va durcir sa législation sur les 
armes d'ici la fin 2019. La Suisse devra s'y plier, en tant
 que membre de l'espace Schengen.
Les armes tuent aussi en Suisse
«Des centaines de milliers de citoyens
 suisses seraient désarmés», s'inquiète
 Werner Salzmann (UDC/BE). Berne doit
 s'activer auprès des Etats européens
 également opposés aux modifications
 de la législation sur les armes. Il faut coordonner la résistance, selon lui.
La gauche lui a reproché son cynisme. Les armes 
tuent chaque année, en Suisse aussi, a lancé 
Lisa Mazzone (Verts/GE). Il est temps d'agir.
Le Conseil fédéral n'avait lui rien
 contre le texte. Le gouvernement 
poursuit déjà l'objectif de créer
 davantage de sécurité sans remettre
 en question les traditions
 nationales. Il est prêt à continuer
 d'intensifier ses efforts en collaboration 
avec d'autres pays Schengen.
Controverse
La question de la conservation à 
domicile de l'arme d'ordonnance
 après le service obligatoire avait 
fait des vagues en Suisse au printemps
 dernier. En juin 2016, la Suisse 
avait finalement obtenu
 une exception à ce sujet, concernant 
le fusil d'assaut de l'armée.
Un autre changement a son
 importance pour la Suisse: la directive pour 
limiter la capacité des
 chargeurs. L'UE veut interdire
 les semi-automatiques avec chargeur
 au-delà de 20 tirs. Or dans 
certaines disciplines de sociétés de tir, certains 
chargeurs dépassent cette limite.
La Fédération sportive suisse 
de tir (Swiss Shooting) et la Société
 pour un droit libéral sur
 les armes (Pro Tell) ont annoncé mardi 
qu'elles lanceront un référendum
 si la Suisse reprend l'ensemble des nouvelles
 réglementations européennes. (ats/nxp)


L'Union européenne s'attaque
 aux fusils d'assaut suisses 


EU EST EN RETARD DANS TOUS LES DOMAINES
ET NOUS LES SUISSES PLUS AVANCÊ QUE l`EU
Pas des problèmes à la Suisse que le peuple garde ses armes.









La législation suisse sur les armes a déjà dû
 être durcie en raison de l'accord de Schengen.
 Fin 2008, la Suisse a introduit l'obligation d'un permis
 d'acquisition pour les ventes d'armes entre particuliers.


EU braucht Schweiz Modele und System
 weil Schweiz hatte besser
 and Better System & MOdele als EU


UND EU & SCHWEIZ and Occident 
braut MORROKKO Für viel Bissness
 Uber MIlliarden von beide Continent.


























Drapeau Suisse Canton Berne Bern 












SCHWEIZ IST PUNKLICH ALS EU MONTALITAT






























BUNDESPRASIDENT SUISSE Mr Didier Burkhalter
vous nous manquer apres votre demissios
bon courage pour la suisse et Merci Didier





PASSEPORT GEOMETRIC SUISSE DANS LE MONDE 2017 - 2018










Aussenminister Burkhalter




HOOP SCHWIZ






jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Publicité







MessagePosté le: Dim 1 Oct - 14:35 (2017)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Dim 1 Oct - 17:43 (2017)    Sujet du message: Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant






L occident a besoin des services secrets marocains  et l un des plus performant au monde.





























بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
مرقد سيدي العارف بالله الشيخ عبد القادر الجيلاني
هو سيدي الباز الأشهب الشيخ الكامل والجهبذ الواصل 
خزينة المعارف ومرجع كل قطب وعارف ذو المقامات
 العالية والقدم الراسخة والتمكن التام علم الشرق
 أبو صالح السيد محي الدين عبد القادر الكيلاني
بن السيد أبي صالح موسى
بن السيد عبد الله
بن السيد يحيى الزاهد
بن السيد محمد 
بن السيد داود 
بن السيد موسى 
بن السيد عبد الله أبي المكارم 
بن السيد موسى الجون 
بن السيد عبدالله الكامل المحض 
بن السيد الحسن المثنى 
هذا ويتصل نسبه رضي الله عنه وأرضاه 
بخليفة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم
 سيدنا أبي بكر الصديق رضي الله عنه 
وذلك أن والده السيد أبي صالح موسى 
هو ابن السيدة أم سلمة كريمة الإمام 
محمد بن الإمام طلحة ابن الإمام عبد الله ابن الإمام 
عبد الرحمن إبن سيدنا أبي بكر رضي الله عنهم أجمعين
وذكر هذا النسب السخاوي في نتيجة التحقيق
 والحافظ شمس الدين الذهبي في تاريخه الكبير الجامع للأعيان
 وسبط ابن الجوزي في مرآة الزمان ونور الدين الشطنوبي
 في بهجته والعسقلاني في غبطته وغيرهم من الأعيان
بن السيد الإمام الحسن السبط بن أمير المؤمنين سيدنا 
ومولانا علي بن أبي طالب زوج السيدة البتول فاطمة الزهراء
 بضعة رسول الله صلى الله عليه وسلم رضي الله عنهما 
فبينه وبين بضعة رسول الله صلى الله عليه وسلم احد عشر أبا .
#نسبه من جهة أمه
فيرجع لسيدنا الحسين بن علي فأمه 
هي السيدة الشريفة والدرة المنيفة الحسينية 
أم الخير أمة الجبار فاطمة رضي الله عنها 
بنت السيد عبد الله الصومعي 
الزاهد ابن السيد أبي جمال الدين محمد
 ابن السيد محمود ابن السيد أبي العطا عبد الله ابن السيد
 كمال الدين عيسى ابن السيد الإمام أبي علاء الدين 
محمد الجواد ابن الإمام علي الرضا 
ابن الإمام موسى الكاظم ابن الإمام
 جعفر الصادق ابن الإمام محمد الباقر ابن الإمام 
علي زين العابدين ابن الإمام الهمام سيد الشهداء
 أبي عبد الله الحسين ابن الإمام علي ابن أبي طالب رضي الله 
عنهم أجمعين.هذا ويتصل نسبه رضي الله عنه وأرضاه
 بخليفة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم سيدنا
 أبي بكر الصديق رضي الله عنه وذلك أن والده
 السيد أبي صالح موسى هو ابن السيدة أم سلمة كريمة الإمام
 محمد بن الإمام طلحة ابن الإمام عبد الله ابن الإمام
 عبد الرحمن إبن سيدنا أبي بكر رضي الله عنهم أجمعين
وذكر هذا النسب السخاوي في نتيجة التحقيق 
والحافظ شمس الدين الذهبي في تاريخه الكبير الجامع للأعيان
 وسبط ابن الجوزي في مرآة الزمان ونور الدين الشطنوبي
 في بهجته والعسقلاني في غبطته وغيرهم من الأعيان






















ASCHAYKH SIDI LHAJ LMOKHTAR 
QADIRI BOUDCHICHI FAW9A HISSANIHI SOWAR NADIRA








































أفلت شموس الأولين وشمسنا 
أبدا على فلك العلا لا تغرب








ما حَوى العِلْمَ جَميعاً أَحَـدٌ *** لا وَ لَوْ مارَسَـهُ أَلْفَ سَـنَه


إنَّما العِـلْمُ لَـبَحرٌ زاخِـرٌ *** فَخُذُوا مِنْ كُلِّ شَيْءٍ أَحسَـنَه









قصيدة تدلّ من أقصى درجات ومقامات الولاية والقطبانية ومن داوم عليها
 بإذن يرى من جمال اللّه سبحانه وتعالى يا وليّ الصّالحين









قصيدة لللباز الاشهب مولاي عبد القادر الجيلاني قدس سره طُفْ بِحَانِي سَبْعاً ولُذْ بِذِمَامِي وَتَجَرَّدْ لِزَوْرَتِي كُلَّ عَامِ أَنَا سِرُّ الأَسْرَارِ مِنْ سِرِّ سِرِّي كَعْبَتِي رَاحَتِي وَبَسْطِي مُدَامي أَنَا نَشْرُ العُلُومِ والدَّرْسُ شُغْلي أَنَا شَيْخُ الوَرَى لِكُلِّ إِمَام أَنَا فِي مَجْلِسِي أَرَى العَرْشَ حَقاً وَجَميعَ الأَمْلاكِ فِيه قِيَامِي قَالتِ الأَوْلِيَاءُ جَمْعاً بِعَزْمٍ أَنْتَ قُطْبٌ عَلَى جَمِيعِ الأَنَامِ قُلْتُ كُفُّوا ثُمَّ اسْمَعُوا نَصَّ قَوْلِي إِنَّمَا القُطْبُ خَادِمِي وَغُلاَمِي كُلُّ قُطْبِ يَطُوفُ بالبَيْتِ سَبْعاً وَأَنَا الْبَيْتُ طَائِفٌ بِخِيَامِي كَشَفَ الحُجْبَ والسُّتُورَ لِعَيْنِي وَدَعانِي لِحَضْرَةِ وَمَقَامِ فَاخْتَرَقْتُ السُّتُورَ جَمْعاً لِحبِّي عِنْدَ عَرْشِ الإِلَهِ كَانَ مَقَامِي وكَسَانِي بِتَاجِ تَشْرِيفِ عِزٍّ وَطِرَازِ وَخِلْعَةٍ بِاخْتِتَامِ فَرسُ العِزَ تَحْتَ سَرْجِ جَوَادِي وَرِكَابي عَالٍ وَعَزْمِي لِجَامِي وَإِذَا مَا جَذَبْتُ قَوْسَ مَرَامِي كَان نَارُ الْجَحِيم مِنْهَا سِهَامِي سَائِرُ الأَرْضِ كُلِّهَا تَحْتَ حُكْمِي وَهْيَ فِي قَبْضَتِي كَفَرْخِ حَمَامِ مَطْلَعُ الشَّمْسِ ثُمَّ أَقْصَى الْغَرُوبِ خُطْوَتِي وَأَقَلُّهَا بِاهْتِمامِ يَا مُرِيدِي لَكَ الهَنَا بِدَوَامٍ عِشْ بِعِزٍ وَرِفْعَةٍ وَاحْتِرامِ وَمُرِيدِي إذا دعانِي بِشَرْقٍ أَوْ بِغَرْبٍ أَوْ نَازلٌ بَحْرَ طَامِ فَأَغِثْهُ لَوْ كَانَ فَوْقَ هَواءِ أَنَا سَيْفُ القَضَا لِكُلِّ خِصَامِ أَنَا فِي الْحَشْرِ شَافِعٌ لِمُرِيدِي عِنْدَ رَبِّي فَلاَ يُرَدُّ كَلاَمِي أَنَا شَيْخٌ وَصَالِحٌ وَوَلِيٌّ أَنَا قُطْبُ وَقُدْوَةٌ لِلأَنَامِ أَنَا عَبْدٌ لِقَادِرٍ طَابَ وَقْتِي وَجَدِّيَ الْمُصْطَفَى شَفِيعُ الأَنَامِ فَعَلَيْهِ الصَّلاَةُ في كُلِّ وَقْتٍ وَعَلى آلِهِ بِطُولِ الدَّوَامِ TARIQA QADIRIYA BOUDCHICHIYA JAMALIYA



 قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر




بسم الله الرحمن الرحيم


طُفْ بِحَانِي سَبْعاً ولُذْ بِذِمَامِي وَتَجَرَّدْ لِزَوْرَتِي كُلَّ عَامِ 
أَنَا سِرُّ الأَسْرَارِ مِنْ سِرِّ سِرِّي كَعْبَتِي رَاحَتِي وَبَسْطِي مُدَامي 
أَنَا نَشْرُ العُلُومِ والدَّرْسُ شُغْلي أَنَا شَيْخُ الوَرَى لِكُلِّ إِمَام 
أَنَا فِي مَجْلِسِي أَرَى العَرْشَ حَقاً وَجَميعَ الأَمْلاكِ فِيه قِيَامِي 
قَالتِ الأَوْلِيَاءُ جَمْعاً بِعَزْمٍ أَنْتَ قُطْبٌ عَلَى جَمِيعِ الأَنَامِ 
قُلْتُ كُفُّوا ثُمَّ اسْمَعُوا نَصَّ قَوْلِي إِنَّمَا القُطْبُ خَادِمِي وَغُلاَمِي 
كُلُّ قُطْبِ يَطُوفُ بالبَيْتِ سَبْعاً وَأَنَا الْبَيْتُ طَائِفٌ بِخِيَامِي 
كَشَفَ الحُجْبَ والسُّتُورَ لِعَيْنِي وَدَعانِي لِحَضْرَةِ وَمَقَامِ 
فَاخْتَرَقْتُ السُّتُورَ جَمْعاً لِحبِّي عِنْدَ عَرْشِ الإِلَهِ كَانَ مَقَامِي 
وكَسَانِي بِتَاجِ تَشْرِيفِ عِزٍّ وَطِرَازِ وَخِلْعَةٍ بِاخْتِتَامِ 
فَرسُ العِزَ تَحْتَ سَرْجِ جَوَادِي وَرِكَابي عَالٍ وَعَزْمِي لِجَامِي 
وَإِذَا مَا جَذَبْتُ قَوْسَ مَرَامِي كَان نَارُ الْجَحِيم مِنْهَا سِهَامِي 
سَائِرُ الأَرْضِ كُلِّهَا تَحْتَ حُكْمِي وَهْيَ فِي قَبْضَتِي كَفَرْخِ حَمَامِ 
مَطْلَعُ الشَّمْسِ ثُمَّ أَقْصَى الْغَرُوبِ خُطْوَتِي وَأَقَلُّهَا بِاهْتِمامِ 
يَا مُرِيدِي لَكَ الهَنَا بِدَوَامٍ عِشْ بِعِزٍ وَرِفْعَةٍ وَاحْتِرامِ 
وَمُرِيدِي إذا دعانِي بِشَرْقٍ أَوْ بِغَرْبٍ أَوْ نَازلٌ بَحْرَ طَامِ 
فَأَغِثْهُ لَوْ كَانَ فَوْقَ هَواءِ أَنَا سَيْفُ القَضَا لِكُلِّ خِصَامِ 
أَنَا فِي الْحَشْرِ شَافِعٌ لِمُرِيدِي عِنْدَ رَبِّي فَلاَ يُرَدُّ كَلاَمِي 
أَنَا شَيْخٌ وَصَالِحٌ وَوَلِيٌّ أَنَا قُطْبُ وَقُدْوَةٌ لِلأَنَامِ 
أَنَا عَبْدٌ لِقَادِرٍ طَابَ وَقْتِي وَجَدِّيَ الْمُصْطَفَى شَفِيعُ الأَنَامِ 
فَعَلَيْهِ الصَّلاَةُ في كُلِّ وَقْتٍ وَعَلى آلِهِ بِطُولِ الدَّوَامِ 





بسم الله الرحمن الرحيم


تخميس قصيدة سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره
لعبد الغني النابلسي قدس سره > قلبي الذي في ذاتكم ينقلب 






قلبي الذي في ذاتكم ينقلب 
وعلى مقام الهاشمي مهذب 
فلا جل ذا من كل معنى أطرب 


ما في المناهل منهل مستعذب 
إلا ولي فيه الألذ الأطيب


تأتي لسري آية منصوصة 
فتراش أجنحة بها مقصوصة 
ما في الجمال ذؤابة معقوصة


أو في الوصال مكانة مخصوصة 
إلا ومنزلتي أعز وأقرب


بكر العلا منكم تزف لكفوها 
ما بين رحمتها نشأت وعفوها 
وأنا بطاعتها سموت وقفوها


وهبت لي الأيام رونق صفوها 
فحلت مناهلها وطاب المشرب


كم طلعة لي في الملاح وسيمة 
توليك من نعم لدي جسيمه 
وبدره بيضا علقت يتيمه 


وغدوت مخطوبا لكل كريمه 
لا يهتدي فيها اللبيب فيخطب


حالي به شوق الورى ورسيسهم 
من ناله منهم فذاك رئيسهم 
والسر مني للعباد أنيسهم


أنا من رجال لا يخاف جليسهم 
ريب الزمان ولا يرى ما يرهب


حقت لطه المصطفى لي نسبة 
ولوارثيه من البرية صحبة 
فهم الرجال ولي إليهم قربة


قوم لهم في كل مجد رتبة 
علوية وبكل جيش موكب


أشتم هبات الغيوب وفوحها 
وأرى غناء النفس ساوى نوحها 
متحقق قلم الهبات ولوحها


أنا بلبل الأفراح أملأ دوحها 
طربا وفي العلياء باز أشهب


كل الحقائق من مدام حقيقتي 
حقت ومرجعها لأصل طريقتي 
وأنا الذي لما حفظت شريعتي


أضحت جيوش الحب تحت مشيئتي 
طوعا ومهما رمته لا يعزب


جانبت ما أهوى وطبت طوية 
فنزلت منزلة هناك علية 
وصفوت من كل الجوانب نية


أصبحت لا أملا ولا أمنية 
أرجو ولا موعودة أترقب


عن همتي العلياء قد ضاق الفضا 
لما غدوت لوصلكم متعرضا 
يا سادة فيهم على طبق القضا


ما زلت أرتع في ميادين الرضا 
حتى وهبت مكانة لا توهب




أسمو بأسرار لكم مكتومة 
ما بين أستار لنا معلومة 
كم في الورى من حالة مرسومة


أضحى الزمان كحلة مرقومة 
تزهو ونحن لها الطراز المذهب




نحن الذين يعز فيكم جنسنا 
ويطيب في أرض الحقيقة غرسنا 
لا تعرضوا عنا فهذا أنسنا 


أفلت شموس الأولين وشمسنا 
أبدا على فلك العلا لا تغرب


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر


بسم الله الرحمن الرحيم


عَلَى الأَوْلِيَا أَلْقَيْتُ سِرِّي وَبُرْهَانِي فَهَامُوا بِهِ مِنَ سِرِّ سِرِّي وَإِعْلاَنِي 
فَأَسْكَرَهُمْ كَأْسِي فَبَاتُوا بِخَمْرَتِي سَكَارَى حَيَارَى مِنْ شُهُودِي وَعِرْفَانِي 
أَنَأ كُنْتُ قَبْلَ القبْلِ قُطْباً مُبَجَّلاَ تَطُوفُ بِي الأَكْوَانُ وَالرَّبُّ سَمَّانِي 
خَرَقْتُ جَمِيعَ الْحُجْبِ حَتَّى وَصَلْتُهُ مَقَاماً بِهِ قَدْ جِدَّى لَهُ دَانِي 
وَقَدْ كَشَفَ الأَسْتَارَ عَنْ نُورِ وَجْهِهِ وَمِنْ خَمْرَةِ التَّوْحِيدِ بِالْكَاسِ أَسْقَانِي 
نَظَرْتُ إِلَى الْمَحْفُوظِ والْعَرْشِ نَظْرَةً فَلاَحَتْ ليَ الأَنْوَارُ والرَّبُ أَعْطَانِي 
أَنَا قُطْبُ أَقْطَابِ الْوُجُودِ بأَسْرِهِ أَنَا بَازُهُمْ وَالكُلُّ يُدْعَى بِغِلْمَانِي 
فَلَوْ أَنَّنِي أَلْقَيْتُ سِرِّي بِدَجْلَةٍ لغَارَتْ وَرَاحَ الْمَاءُ مِنْ سِرِّ بُرْهَانِي 
وَلَوْ أَنَّنِي أَلْقَيْتُ سِرِّي إِلَى لَظَىً لأَخْمِدَتِ النِّيرانُ مِنْ عُظْمِ سُلْطَانِي 
وَلَوْ أَنَّنِي أَلْقَيْتُ سِرِّي لِمَيِّتٍ لقَامَ بإِذْنِ اللهِ حَيّاً وَنَادَانِي 
سَلُوا عَنِّيَ السُّرَى سلُوا عَنِّيَ المُنَى سَلُوا عَنِّيَ القَاصِي سَلُوا عَنِّيَ الدَّانِي 
سَلُوا عَنِّيَ العَليَا سَلُوا عَنَّيَ الثَرَّى وَمَا كَأنَ تَحْتَ التَحْتِ وَالإِنْسِ وَالجَانِ 
فَيَا مَعْشَرَ الأَقْطَابِ لُمُّوا بِحَضْرَتِي وَطُوفُوا بِحَانَاتِي وَاسْعُوا لأَرْكَانِي 
وَغُوصُوا بِحَارِي تَظْفَرُوا بِجَوَاهِرِي وَتِبْرِي وَيَاقُوتِي وَدُرِّي وَمُرْجَانِي 
وَقَفْتُ عَلَى الإِنْجِيلِ حَتَّى شَرَحْتُهُ وَفَكَّكْتُ في التَّوْرَاةِ رَمْزَةَ عِبْرانَيِ 
وَحَلَّلتُ رَمْزاً كَانَ عِيسَى يَحُلُّهُ بِهِ كَانَ يُحْيِي الْمَوْتَا وَالرَّمْزُ سُرْيَانِي 
وَخُضْتُ بِحَارَ الْعِلْمِ مِنْ قَبْلِ نَشْأَتِي أَخِي وَرفَيقِي كَانَ مُوسَى بْنِ عِمْرَانِ 
فَمَنْ فِي رِجَالِ اللهِ نَالَ مَكَانَتِي وَجَدِّي رَسُولُ اللَّهِ فِي الأَصْلِ رَبَّانِي 
أَنَا قَادِرِيُّ الْوَقْتِ عَبْدٌ لِقَادِرٍ أُكَنَّى بِمُحْيِي الدِّينِ وَالأَصْلُ جِيلاَنِي 


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر


بسم الله الرحمن الرحيم


رُفِعَتْ عَلَى أَعْلَى الْوَرَى أَعَلاَمُنَا لَمَّا بَلَغْنَا فِي الغَرَامِ مَرامَنَا 
نَحْنُ المُلُوكُ عَلَى سَلاَطِينِ المَلا وَالكَائِنَاتُ وَمَنْ بِهَا خُدَّامُنَا 
وَبِبَذْلِنَا لِلحُبّش نِلْنَا عِزَّةً وَعَلَى الرؤوس تَنَقَّلَتْ أَقْدامُنَا 
إِنْ كَانَ أَخَّرَنَا الزَّمَانُ فَإِنَّنَا فُقْنَا الَّذِينَ تَقَدَّمُوا قُدَّامَنَا 
بِالأَخْذِ عَمَّنْ قَابَ قَوْسَيْنِ دَنَا المُصْطَفَى المُخْتَارِ عَيْنُ مُرَادِنَا 
ضَرَبَتْ طُبُولُ العِزِّ فِي سَاحَاتِنَا وَعَلى السُّهَى شَرَفَاً نَصَبْنَ خِيَامَنَا 
فَجَمَالُنَا مَلأَ المَلاَ وَجَلاَلُنَا لاَ يُسْتَطَاقُ وَلاَ يُفَلُّ حُسَامُنَا 
وَلأَجْلِنَا وُجِدَ الزَّمَانُ وكَوْنُهُ فَالدَّهْرُ عَبْدٌ والزَّمَانُ غُلاَمُنَا 
وَلَنَا الوِلاَيةُ مِنْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ رَشَقَتْ قُلُوبَ المُنْكِرينَ سِهَامُنَا 
وَخُيُولُنَا مَشْهُورَةٌ بَيْنَ الوَرَى عَالٍ عَلى كُلِّ الرِّكَابِ رِكَابُنَا 
وَجَلِيسُنَا لَمْ يَشْقَ يَوْمَاً فِي الوَرَى وَمُرِيدُنَا مَا زَال فِي إِكْرَامِنَا 
عِشْ يَا مُرِيدِي آمناً فِي غِبْطَةٍ فَالعِزُّ ثُمَّ العِزُّ فِي عَرَصَاتِنَا 
لَوْحُ الوُجُودِ بِصَدْرِنَا مَحْفُوظَةٌ وَبِسَعْدِنَا فِيهِ جَرَتْ أَقْلاَمُنَا 
قَدْ قَالَ لِي رَبُّ البَرِيَّةِ لاَ تَخَفْ قُلْ مَا تَشَاءُ فَأَنْتَ مِنْ أَحْبَابِنَا 
أَنَا قُطْبُ أَقْطَابِ الوُجُودِ حَقِيقَةً وَجَمِيعُ مَنْ فِي الأَرْضِ مِنْ خَدَّامِنَا 
قُطْبُ الْزمانِ وَغَوْثُهُ وَمَلاَذُهُ وَالأَوْلِيَا جَمْعَاً بِظِلِّ خِبَابِنَا 
ثُمَّ الصَّلاَةُ عَلَى النَّبِيِّ مُحَمَّدٍ وَالآلِ والأَصْحَابِ ثُمَّ صِحَابِنَا 




قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر




بسم الله الرحمن الرحيم


طُفْ بِحَانِي سَبْعاً ولُذْ بِذِمَامِي وَتَجَرَّدْ لِزَوْرَتِي كُلَّ عَامِ 
أَنَا سِرُّ الأَسْرَارِ مِنْ سِرِّ سِرِّي كَعْبَتِي رَاحَتِي وَبَسْطِي مُدَامي 
أَنَا نَشْرُ العُلُومِ والدَّرْسُ شُغْلي أَنَا شَيْخُ الوَرَى لِكُلِّ إِمَام 
أَنَا فِي مَجْلِسِي أَرَى العَرْشَ حَقاً وَجَميعَ الأَمْلاكِ فِيه قِيَامِي 
قَالتِ الأَوْلِيَاءُ جَمْعاً بِعَزْمٍ أَنْتَ قُطْبٌ عَلَى جَمِيعِ الأَنَامِ 
قُلْتُ كُفُّوا ثُمَّ اسْمَعُوا نَصَّ قَوْلِي إِنَّمَا القُطْبُ خَادِمِي وَغُلاَمِي 
كُلُّ قُطْبِ يَطُوفُ بالبَيْتِ سَبْعاً وَأَنَا الْبَيْتُ طَائِفٌ بِخِيَامِي 
كَشَفَ الحُجْبَ والسُّتُورَ لِعَيْنِي وَدَعانِي لِحَضْرَةِ وَمَقَامِ 
فَاخْتَرَقْتُ السُّتُورَ جَمْعاً لِحبِّي عِنْدَ عَرْشِ الإِلَهِ كَانَ مَقَامِي 
وكَسَانِي بِتَاجِ تَشْرِيفِ عِزٍّ وَطِرَازِ وَخِلْعَةٍ بِاخْتِتَامِ 
فَرسُ العِزَ تَحْتَ سَرْجِ جَوَادِي وَرِكَابي عَالٍ وَعَزْمِي لِجَامِي 
وَإِذَا مَا جَذَبْتُ قَوْسَ مَرَامِي كَان نَارُ الْجَحِيم مِنْهَا سِهَامِي 
سَائِرُ الأَرْضِ كُلِّهَا تَحْتَ حُكْمِي وَهْيَ فِي قَبْضَتِي كَفَرْخِ حَمَامِ 
مَطْلَعُ الشَّمْسِ ثُمَّ أَقْصَى الْغَرُوبِ خُطْوَتِي وَأَقَلُّهَا بِاهْتِمامِ 
يَا مُرِيدِي لَكَ الهَنَا بِدَوَامٍ عِشْ بِعِزٍ وَرِفْعَةٍ وَاحْتِرامِ 
وَمُرِيدِي إذا دعانِي بِشَرْقٍ أَوْ بِغَرْبٍ أَوْ نَازلٌ بَحْرَ طَامِ 
فَأَغِثْهُ لَوْ كَانَ فَوْقَ هَواءِ أَنَا سَيْفُ القَضَا لِكُلِّ خِصَامِ 
أَنَا فِي الْحَشْرِ شَافِعٌ لِمُرِيدِي عِنْدَ رَبِّي فَلاَ يُرَدُّ كَلاَمِي 
أَنَا شَيْخٌ وَصَالِحٌ وَوَلِيٌّ أَنَا قُطْبُ وَقُدْوَةٌ لِلأَنَامِ 
أَنَا عَبْدٌ لِقَادِرٍ طَابَ وَقْتِي وَجَدِّيَ الْمُصْطَفَى شَفِيعُ الأَنَامِ 
فَعَلَيْهِ الصَّلاَةُ في كُلِّ وَقْتٍ وَعَلى آلِهِ بِطُولِ الدَّوَامِ 


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر


بسم الله الرحمن الرحيم


سَقَانِي الْحُبُّ كَاسَاتِ الْوِصَالِ فَقُلْتُ لِخَمْرَتِي نَحْوِي تَعَالِي 
سَعتْ وَمَشَتْ لِنحْوِى فِي كُئُوسٍ فَهِمْتُ بِسَكْرَتِي بَيْنَ الْمَوَالِي 
وَقُلْتُ لِسَائِرِ الأَقْطَابِ لُمُّوا بِحَانِي وَادْخُلُوا أَنْتُمْ رِجَالِي 
وَهِيمُوا وَاشْرَبُوا أَنْتُمْ جُنودِي فَسَاقِي الْقَوْمِ بِالْوَافِي مَلاَلِي 
شَرِبْتُمْ فَضْلَتِي مِنْ بَعْدِ سُكْرِي وَلاَ نِلْتُمْ عُلُوِّي وَاتِّصَالِي 
مَقَامُكُمُ الْعُلا جَمْعَاً وَلَكِنْ مَقَامِي فَوْقَكُمْ مَا زَالَ عَالِي 
أَنَا في حَضْرَةِ التَّقْرِيبِ وَحْدِي يُصَرِّفُنِي وَحَسْبِي ذُو الْجَلاَلِ 
أَنَا الْبَازِيُّ أَشْهَبُ كُلِّ شيْخٍ وَمَنْ ذَا فِي الرجال أُعْطَي مِثَالِي 
دَرَسْتُ الْعِلْمَ حَتَّى صِرْتُ قُطْباً وَنِلْتُ السَّعْدَ مِنْ مَوْلَى الْمَوَالِي 
كَسَانِي خِلْعَةً بِطِرَازِ عِزٍّ وَتَوَّجَنِي بِتِيجَانِ الْكَمَالِ 
وَأَطْلَعَنِي عَلَى سِرٍّ قَدِيمٍ وَقَلَّدَنِي وَأَعْطَانِي سُؤالِي 
وَوَلاَّنِي عَلَى الأَقْطَابِ جَمْعاً فَحُكْمِي نَافِذٌ فِي كُلِّ عَالِي 
فَلَوْ أَلْقَيْتُ سِرِّي وَسْطَ نَارٍ لَذَابَتْ وَانْطفَتْ مِنْ سِرِّ حَالِي 
وَلَوْ أَلْقَيْتُ سِرِّي فَوْقَ مَيْتٍ لَقَامَ بِقُدْرَةِ الْمَوْلَى سَعَى لِي 
وَلَوْ أَلْقَيْتُ سِرِّي فِي جِبَالٍ لَدُكْتُ وَاختَفَتْ بَيْنَ الرِّمَالِ 
وَلَوْ أَلقْيتُ سِرِّي فِي بِحَارٍ لَصَارَ الْكُلُّ غَوْراً فِي الزَّوَالِ 
وَمَا مِنْهَا شُهُورٌ أَوْ دُهُورٌ تَمُرُّ وَتَنْقَضِي إِلاَّ أَتَى لِي 
وَتُخْبِرُنِي بِمَأ يَجْرِي وَيأْتِي وَتُعْلِمُنِي فَأُقْصِرُ عَنْ جِدَالِي 
بِلاَدُ اللَّهِ مُلْكِي تَحْتَ حُكْمِي وَوَقْتِي قَبْلَ قَبْلِي قَدْ صَفا لِي 
طُبُولِي فِي السَّمَا والأَرْضِ دَقَّتْ وَشَاءُوسُ السَّعَادَةِ قَدْ بَدَا لِي 
أَنَا الجِيلانِي مُحْيى الدِّينِ إِسْمِي وَأَعْلاَمِي عَلَى رُؤْسِ الْجبَالِ 
أَنَا الحَسَنِيُّ وَالْمخْدَعْ مَقَامِي وَأَقْدَامِي عَلى عُنُقِ الرِّجَالِ 
رِجَالٌ خَيَّمُوا فِي حَيِّ لَيْلى وَنَالُوا فِي الْهَوَى أَقْصَى مَنَالِ 
رِجَالٌ فِي النَّهارِ لُيُوثُ غَابٍ وَرُهْبَانٌ إِذَا جَنَّ اللَّيَالِي 
رِجَالٌ فِي هَوَاجِرِهِمُ صِيَامٌ وَصَوْتُ عَوِيلِهِمْ فِي اللَّيْلِ عَالِي 
رِجَالٌ فِي النَّهارِ لُيُوثُ غَابٍ وَرُهْبَانٌ إذَا جَنَّ اللَّيَالِي 
رِجَالٌ سَائِحُونَ بِكُلِّ وَادٍ وَفِي الْغَابَاتِ فِي طَلَبِ الْوِصَال 
أَلا يَا لِلْرِجَالِ صِلُوا مُحِبّاً لِنَار الْبُعْدِ وَالهِجْرَانِ صَالِ 
أَلاَ يَا لِلْرِجَالِ قُتِلْتُ ظُلْماً بِلَحْظٍ قَدْ حَكَى رَشْقَ النِّبَالِ 
أَلاَ يَا لِلرِجَالِ خُذُوا بِثَأْرِي فَإِنِّي شَيْخُكُمْ قُطْبُ الْكَمَالِ 
أَنَا شَيْخُ الْمَشَايخِ حُزْتُ عِلْماً بآدابٍ وَحِلْمٍ وَاتْصِالِ 
فَمَنْ فِي أَولَياءِ اللهِ مِثْلِي وَمَنْ فِي الْحُكْمِ وَالْتَصْرِيفِ خَالِي 
تَرَى الدُّنْيَا جَمِيعَاً وَسْطَ كُفِّي كَخَرْدَلَةٍ عَلى حُكْمِ النَّوالِ 
مُرِيدِي لاَ تَخَفْ وَشْياً فَإِنِّي عَزُومٌ قَاتِلٌ عِنْدَ الْقِتال 
مُرِيدِي لاَ تَخَفْ فاللَّهُ رَبِّي حَبَانِي رِفْعَةً نِلْتُ الْمَعَالي 
مُريدِي هِمْ وَطِبْ وَاشْطَحْ وَغَنِّي وَافْعَلْ مَا تَشَا فَالإسْمُ عَالِي 
وَكُلُّ فَتَىً عَلَى قَدَمٍ وَإِنِّي عَلَى قَدَمِ النَّبِي بَدْرِ الْكَمَالِ 
عَلَيْهِ صَلاَةُ رَبِّي كُلَّ وَقْتٍ كَتَعْدَادِ الرِّمَالِ مَعَ الْجبَالِ


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سر


بسم الله الرحمن الرحيم


رُفِعَ الحَجْبُ عَنْ بُدُورِ الجَمَالِ مَرْحَباً مَرْحَباً بِأَهْلِ الجَمَالِ 
مَلَكُونِي بِحُبِّهِمْ وَرَضُوا عَنْ عَبْدِ رِقٍّ فَسُدْتُ بَيْنَ المَوَالِي 
عَامَلُونِي بِلُطْفِهِمْ فِي غَرَامِي فَحَلَى فِي بَصَائِرِ النَّاسِ حَالِي 
فَرَّحُونِي بِصَرْفِ رَاحِ هَوَاهُمْ فَتَرَبَّيْتُ فِي حُجُورِ الدَّلاَلِ 
إنْ أرَادُوا الصَّدُودَ يَفْنَ وُجُودِي رَحَمُونِي وأَنْعَمُوا بالوِصَالِ 
وَإِذَا مَا ضَلَلْتُ عَنْهُمْ هَدُونِي هَكَذا هَكَذَا تَكُونُ المَوِالي 
سَادَتِي سَادَتِي بِحَقِّي عَلَيْكُمْ إِنَّنِي عِنْدَكُمْ عَزِيزٌ وَغَالِ 
مَا بَقَى لِي حَبيبُ قَلْبِ سِوَاكُمْ مَاتَ وَهْمِي بِكُمْ وَبَانَ خَيَالِي 
بِحَيَاتِي عَلَيْكُمُ يَا سُقاتِي رَوِّقُوا الكَأْسَ إنَّ حِبِّي مَلاَلِي 
وَأَدِيرُوا الكُئُوسَ بَيْنَ النَّدَامَى فَجَمِيعُ الأَنَامِ سَكْرَى بِحَالِي 


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره




بسم الله الرحمن الرحيم




سَقَانِي حَبِيبِي مِنْ شَرَابِ ذَوِي الْمَجْدِ فَأَسْكَرَنِي حَقّاً فَغِبْتُ عَلَى وَجْدِي 
وَأَجْلَسَنِي فِي قَابَ قَوْسَيْنِ سَيِّديِ عَلَى مِنْبَرِ التَّخْصِيصِ فِي حَضْرَةِ الْمَجْدِ 
حَضَرْتُ مَعَ الأَقْطَابِ فِي حَضْرَةِ اللِّقَا فَغِبْتُ بِهِ عَنْهُمْ وَشَاهَدْتُهُ وَحْدِي 
فَمَا شَرِبَ الْعُشَّاقُ إِلاَّ بَقِيَّتي وَفَضْلَهُ كَاسَاتِي بِهَا شَرِبُوا بَعْدِي 
وَلَوْ شَرِبُوا مَا قَدْ شَرِبْتُ وَعَايَنُوا مِنَ الْحَضْرَةِ الْعَلْيَاءِ صَافِيَ مَوْرِدِي 
لأَمْسَوْا سُكَارَى قَبْلَ أَنْ يَقْرَبُوا الْمُدَا م وَامْسَوْا حَيَارَى مِنْ مُصَادَمِة الورْدِ 
أَنَا البَدْرُ فِي الدُّنْيَا وَغَيْرِي كَوَاكِبٌ وَكُلُّ فَتىً يَهْوَى فَذَلِكُمُ عَبْدي 
وَبَحْرِي مُحِيط بِالبِحَارِ بأَسْرِهَا وَعِلْمِي حَوَى مَا كَانَ قَبْلِي وَمَا بَعْدِي 
وَسِرِّي لَهُ الأَسْرَارُ تُزْجَرُ في الدُّجَا كَزَجْرِ سَحَابِ الأُفْقِ مِنْ مَلَكِ الرَّعْدِ 
فَيَا مَادِحِي قُلْ مَا تَشَاءُ وَلاَ تَخَفْ لَكَ الأَمْنُ فِي الدُّنْيَا لَكَ الأَمْنُ فِي غَدِ 
فإِنْ شِئْتَ أَنْ تَحْظَى بِعِزِّ وَقُرْبَةٍ فَدَاوِمْ عَلى حُبِّي وَحَافِظْ عَلى عَهدِي




قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره


بسم الله الرحمن الرحيم


نَظَرْتُ بِعَيْنِ الْفِكْرِ فِي حَانِ حَضْرَتِي حَبِيباً تتَجَلَّى لِلْقُلُوبِ فَحَنَّتِ 
سَقَانِي بِكَأْسٍ مِنْ مُدَامَةٍ حُبِّهِ فَكَانَ مِنَ السَّاقِي خُمَارِي وَسَكْرتِي 
يُنادِمُنِي فِي كُلِّ يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ وَمَا زَالَ يَرْعَانِي بِعَيْنِ الْمَوَدَّةِ 
ضَرِيحيَ بَيْتُ الله مَنْ جَاءَ زَارَهُ بِهَرْوَلَةٍ يَحظَ بِعِزٍّ وَرِفْعَةِ 
وَسِرَّى بِسِرِّ اللهِ سَارَ بِخَلْقِهِ فَلُذْ بِجَنَابِي إِنْ أَرَدْتَ مَوَدْتِي 
وَأَمْرِي بِأَمْرِ اللهِ إِنْ قُلْتُ كُنْ يَكُنْ وَكُلٌّ بِأَمْرِ اللهِ فاحْكُمْ بِقُدْرَتِي 
وَأَصْبَحَتُ بِالْوَادِ المُقَدَّسِ جَالِسَاً عَلَى طُورِ سِينَا قَدْ سَمَوْتُ بِخَلْعَتِي 
وَطَافَتْ بِيَ الأَكْوانُ مِن كُلِّ جَانِبٍ فَصِرْتُ لَهَا أَهْلاً بِتَحْقِيقِ نِسْبَتِي 
فَلِي عَلَمٌ فِي ذَرْوَةِ الْمَجْدِ قَائِمٌ رَفِيعُ الْسَّنَا تَأْوِي لَهُ كُلُّ أُمَّةِ 
فَلاَ عِلْمَ إِلاَّ مِنْ بِحَارٍ وَرَدْتُهَا وَلاَ نَقْلَ إِلاَّ مِنْ صَحِيحِ رِوَايَتي 
عَلَى الدُّرَّةِ الْبَيْضَاء كَانَ اجْتمَاعُنَا وفِي قَابَ قَوْسَيْنِ اجْتِمَاعُ الأَحِبَّةِ 
وَعَايَنْتُ إِسْرَافيل وَاللَّوْحَ وَالرِّضَا وَشَاهَدْتُ أَنْوَارَ الجَلاَلِ بِنَظْرَتِي 
وَشَاهَدْتُ مَا فَوْقَ السَّماوَاتِ كُلَّهَا كَذَا الْعَرْشُ وَالْكُرْسيِّ فِي طَيِّ قَبْضَتِي 
وَكُلُ بِلاَدِ اللهِ مُلْكِي حَقِيقَةً وَأَقْطَابُهَا مِنْ تَحْتِ حُكْمِي وَطَاعَتِي 
وَجُودِي سَرَى فِي سِرِّ سِرِّ الحَقِيقَةِ وَمَرْتَبَتِي فَاقَتْ عَلى كُلِّ رُتْبَةِ 
وَذِكْرِى جَلَى الأَبْصَارَ بَعْدَ غِشَائِهَا وَأَحْيَا فُؤَادَ الصَّبِّ بَعْدَ الْقَطِيعَةِ 
حَفِظْتُ جَمِيعَ الْعِلْمِ صِرْتُ طِرَازَهُ عَلَى خِلْعَةِ التَّشْرِيفِ فِي حُسْنِ خَلْوَتِي 
قَطَعْتُ جَمِيعَ الْحُجْبِ لِلْحُبِّ صَاعِداً وَمَا زِلْتُ أَرْقَى سَائِراً بِمَحَبتِي 
تَجَلَّى لِيَ السَّاقِي وَقَالَ إلىَّ قُمْ فَهَذَا شَرَابُ الْحُبِّ فِي حَانِ حَضْرَتِي 
تَقَدَّمْ وْلاَ تَخْشَ كَشَفْنَا حِجَابَنَا تَمَلَّ بِحَانِي وَالشَّرَابِ وَرُؤْيَتي 
شَطَحْتُ بِهَا شَرْقَاً وَغَرْبَاً وَقِبْلَةً وَبَرَّاً وبحراً مِنْ نَفَائِسِ خَمْرَتِي 
وَلاَحَتْ لِيَ الأَسْرارُ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ وَبَانَتْ لِيَ الأَنْوَارُ مِنْ كُلِّ وَجْهَةِ 
وَشَاهَدْتُ مَعْنىً لَوْ بَدَا كَشْفُ سِرِّهِ لِصُمِّ الْجِبَالِ الرَّاسِيَاتِ لَدُكَّتِ 
وَمَطلعُ شَمْسِ الأُفْقِ ثُمَّ مَغِيبُهَا وَأَقْطَارُ أَرْضِ الله فِي الْحَالِ خَطْوَتِي 
أَقَلَّبُهَا فِي رَاحَتَىَّ كَأُكْرَةِ أَطُوفُ بِهَا جَمْعَاً عَلَى طُولِ لَمْحَتِي 
أَنَا قُطْبُ أَقْطَابِ الوُجُودِ حَقِيقَةً عَلَى سَائِرِ الأَقْطَابِ قَوْلِي وَحُرْمَتِي 
تَوَسَّلْ بِنَا فِي كُلِّ هَوْلٍ وَشِدَّةٍ أُغِيثُكَ فِي الأَشْيَاءِ طُرَّاً بِهِمَّتِي 
أَنَا لِمُرِيدِي حَافِظٌ ما يَخَافُهُ وَأَحْرُسُهُ مِنْ كُلِّ شَرٍّ وَفِتْنَةِ 
مُرِيدِيَ إِذْ مَا كَأنَ شَرْقاً وَمَغْرباً أُغِثْهُ إِذَا مَا سَارَ فِي أَيِّ بَلْدَةِ 
فَيَا مُنْشِدَاً لِلنَّظْمِ قُلْهُ وَلاَ تَخَفْ فَإِنَّكَ مَحْرُوسٌ بِعَيْنِ الْعِنَايَةِ 
وَكُنْ قَادِرِيَّ الْوَقْتِ لِلَّهِ مُخْلِصَاً تَعِيشُ سَعِيدَاً صَادِقَاً بِمَحَبَّتِي 


قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره


بسم الله الرحمن الرحيم


مَا فِي الصَبابَةِ مَنْهَلٌ مُسْتعْذَبُ إِلاّ وَلِي فِيهِ اْلأَلَذُ الأَطْيَبُ 
أَوْ فِي الْوِصَالِ مَكَانَهُ مَخْصوْصَةٌ إلاَّ وَمَنْزلَتي أَعَزُّ وَأَقْرَبُ 
وَهَبَتْ لِيَ الأَيّامُ رَوْنَقَ صَفْوِهَا فَحَلَتْ مَنَاهِلْهَا وَطَابَ الْمَشْرَبُ 
وَغَدَوْتُ مَخْطُوباً لِكُلِّ كَرِيمةٍ لاَ يَهْتَدي فِيهَا اللَّبِيبُ فَيَخْطُبُ 
أَنَا مِنْ رِجَالِ لاَ يَخَافُ جَليسُهُمْ رَيْبَ الزَّمَانِ وَلاَ يَرى مَا يَرْهَبُ 
قَوْمٌ لَهُمْ فِي كُلِّ مَجْدٍ رُتْبَةٌ عُلْويَّةٌ وَبِكُلِّ جَيْشٍ مَوْكِبُ 
أَنَا بُلْبُلُ الأَفْرَاحِ أَمْلأَ دَوْحَها طَرَباً وَفِي الْعَلْيَاءِ بَازٌ أَشْهَبُ 
أَضْحَتْ جُيُوشُ الحُبِّ تَحْتَ مَشِيئَتي طَوْعاً وَمَهْمَا رُمْتُهُ لاَ يَعْزُبُ 
أَصْبَحْتُ لاَ أَمَلاً ولاَ أُمْنِيَّةً أَرْجُو وَلاَ سَوْعُودةً أَتَرَقَّبُ 
مَا زِلْتُ أَرْتَعُ فِي مَيَادِينِ الرِّضَا حَتَّى بَلَغْتُ مَكَانَةً لاَ تُوهَبُ 
أَضْحَى الزَّمَانُ كَحُلَّةٍ مَرْقُومَةٍ نَزْهُو وَنَحْنُ لَهَا الطِّرَازُ المُذْهَبُ 
أَفَلتْ شُمُوسُ الأَوَّلِينَ وَشَمْسُنَا أَبَداً عَلَى فَلَكِ الْعُلَى لاَ تَغْرُبُ 




قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره




بسم الله الرحمن الرحيم 


وَلَما صَفَا قَلْبي وَطَاَبتْ سَرِيرَتِي وَنَادَمَنِي صَحْويِ بِفَتْحِ الْبَصِيرة 
شَهِدْتُ بِأَنَّ الله مَوْلَى الْوِلاَيَةِ وَقَدْ مَنَّ بِالتَّصْرِيفِ فِي كُلِّ حَالَةِ 
سَقَانِي إِلهيِ مِنْ كؤوس شَرَابِهِ فَأَسْكَرَنِي حَقَاً فَهِمْتُ بِسَكْرتِي 
وحَكْمَنِي جِمْع الدِّنَانِ بِمَا حَوَى وَكُلُّ مُلُوكِ الْعَالمِينَ رَعِيَّتي 
وَفيِ حَانِنَا فادْخُلْ تَرَ الْكَأْسَ دَائِراً وَمَا شَرِبَ العُشَّاقُ إِلاَّ بَقِيَّتي 
رُفِعْتُ عَلَى مَنْ يَدَّعِي الْحُبَّ فِي الْوَرَى فَقَرَّبَني الْمَوْلَى وَفُزْتُ بِنَظْرَةِ 
وَجَالَتْ خُيُولِي فِي الأَرَاضِي جَمِعَها وَزُفَّتْ لِيَ الْكَاسَاتُ مِنْ كُلِّ وِجْهَةِ 
وَدُقَّتْ لِي الْرَايَاتُ فِي الأَرْضِ وَالسَّمَا وَأَهْلُ السَّمَا والأَرْضِ تَعْلَمُ سَطْوتِي 
وَشَاءُوسُ مُلْكِي سَارَ شَرْقاً وَمَغْرِباً فَصِرْتُ لأَهْلِ الْكَرْبِ غَوْثاً ورَحْمَةِ 
فَمَنْ كَانَ مِثْلِي يَدَّعِي فِكُمُ الْهَوَى يُطَاوِلُني إنْ كَانَ يَقْوَى لِسَطْوَتِي 
أَنَّا كُنْتُ في الْعُلْيَا بِنُور مُحَمَّدٍ وَفِي قَابَ قَوْسَيْنِ اجْتِمَاعُ الأَحِبَّةِ 
شَرِبْتُ بِكَاسَاتِ الغَرَامِ سُلاَفَةً بِهَا انْتَعَشَت روحِي وَجِسْمِي وَمُهْجَتِي 
وَصِرْتُ أَنَا السَاقِي لِمَنْ كَانَ حَاضِراً أُدِيرُ عَلَيهِمْ كَرَّةً بَعْدَ كَرَّةِ 
وَقَفْتُ بِبَابِ اللهِ وَحْدِي مُوَحِّدَاً وَنُودِيتُ يَا جِيلاَنِيَ ادْخُلْ لِحَضْرتِي 
وَنُوديتُ يَا جِيلاَنِيَ ادْخُلْ وَلا تَخفْ عُطيتُ اللوا مِنْ قَبْلِ أَهْلِ الحَقِيقَةِ 
ذِرَاعِيَ مِنْ فَوْقِ السَّمَواتِ كُلَّهَا وَمِنْ تَحْتِ بَطْنِ الحُوتِ أَمْدَدْتُ رَاحَتي 
وَأَعْلَمُ نَبْتَ الأَرضِ كَمْ هُوَ نَبْتَةٌ وَأَعْلَمُ رَمْلَ الأَرْضِ عَدَّاً لِرَمْلَةِ 
وَأَعْلَمُ عِلْمَ اللهِ أُحْصِي حُروفَهُ وأَعْلَمُ مَوْجَ الْبَحْرِ عَدَّا لِمَوْجَةِ 
وَمَا قُلْتُ هَذَا القَوْلَ فَخْراً وإنَّمَا أَتَى الإِذْنُ حَتَّى تَعْرِفُوا مِنْ حَقِيقَتي 
وَمَا قُلْتُ حَتْى قِيلَ لِي قُلْ وَلاَ تَخَفْ فَأَنْتَ وَلِييِّ فِي مَقَامِ الْوِلاَيةِ 
أَنَا كُنْتُ مَعْ نُوْحٍ أُشَاهِدُ فِي الْوَرَى بِحَاراً وَطُوقَاناً عَلَى كَفِّ قُدْرَتي 
وَكُنْتُ وَإِبْراهِيمَ مُلْقَىً بِنَارِهِ وَمَا بَرَّدَ النِّيرانَ إِلاَّ بدَعْوَتِي 
وَكُنْتُ مَعَ اسْمَعِيلَ في الذَّبْحِ شاهِدَاً وَمَا أَنْزَلَ المَذْبُوح إِلاَّ بِفُتْيَتي 
وَكُنْتُ مَعَ يَعْقُوبَ فِي غَشْوِ عَيْنِهِ وَمَا بَرِئَتْ عَيْنَاهُ إِلاَّ بِتَفْلَتِي 
وَكُنْتُ مَعَ إِدْرِيسَ لَمَّا ارْتَقَى الْعُلا وَأُسْكِنَ فِي الْفِرْدَوْسِ أَحْسَنَ جَنَّةِ 
وَكُنْتُ وَمُوسَى فِي مُنَاجَاةِ رَبِّهِ وَمُوسَى عَصَاهُ مِنْ عَصَايَ اسْتَمَدَّتِ 
وَكُنْتُ مَعَ أيِّوبَ في زَمَنِ الْبَلا وَمَا بَرِئَتْ بَلْوَاهُ إلاَّ بِدَعْوَتِي 
وَكُنْتُ مَعَ عِيسَى وَفِي الْمَهْدِ ناطِقَاً وَأَعْطَيْتُ دَاوُداً حَلاَوةَ نَغْمَتِي 
وَلِي نَشَأَةَ في الْحُبِّ مِنْ قَبْلِ آدمِ وَسِرِّي سَرَى فِي الْكَوْنِ مِنْ قَبْلِ نَشْأَتِي 
أَنَا الذَّاكِرُ المَذْكُورُ ذِكْراً لِذَاكِرٍ أَنَا الشاكِرُ المَشْكُورُ شُكْراً بِنِعْمَتِي 
أَنَا الْعَاشِقُ الْمَعْشَوقُ فِي كُلِّ مُضْمَرٍ أَنَا السَّامِعُ الْمَسْمُوعُ فِي كُلِّ نَغْمَةِ 
أَنَا الْوَاحِدُ الْفَرْدُ الْكَبِيرُ بِذَاتِهِ أَنَا الْوَاصِفُ الْمَوْصُوفُ عِلْمُ الطَّرِيقَةِ 
مَلَكْتُ بِلاَدَ اللَّهِ شَرْقَاً وَمَغْرِباً وَإِنْ شِئْتُ أَفْنَيْتُ الأَنَامَ بِلَحْظَةِ 
وَقَالَوا فَأَنْتَ الْقُطبُ قُلْتُ مُشَاهدُ وَنَالٍ كِتَابَ اللهِ فِي كُلِّ سَاعَةِ 
وَنَاظِرُ مَا فِي اللَّوْحِ مِنْ كُلِّ آيَةٍ وَمَا قَدْ رَأَيْتُ مِنْ شُهُودٍ بِمُقْلَتِي 
فَمْن كَانَ يَهْوَانَا يَجِي لِمَحَلِّنَا وَيَدْخُلْ حِمَى السَّادَاتِ يَلْقَ الْغَنِيمَة 
فَلاَ عَالِمٌ إِلاَّ بِعِلْمِيَ عَالِمٌ وَلاَ سَالِكٌ إِلاَّ بِفَرْضِي وَسُنَّتِي 
وَلاَ جَامِعٌ إِلاَّ وَلِي فِيهِ رَكْعَةٌ وَلاَ مِنْبَرٌ إِلاَّ وَلِي فِيهِ خُطْبَتِي 
وَلَوْلاَ رَسُولُ اللهِ بِالْعَهْدِ سَابِقٌ لأَغْلَقْتُ أَبْوَابَ الْجَحِيمِ بِعْظمَتِي 
مُرِيدِي لَكَ الْبُشْرَى تَكُونُ عَلى الْوَفَا وَإِنْ كُنْتَ فِي هَمٍّ أُغِثْكَ بِهِمَّتي 
مُرِيدِي تَمَسَّكْ بِي وَكُنْ بِيَ وَاثِقَاً لأَحْمِيكَ فِي الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ 
وَكُنْ يَا مُرِيدِي حَافِظَاً لِعُهُودِنَا أَكُنْ حَاضِرَ الْميِزَانِ يَوْمَ الْوَقِيعَةِ 
وَإِنْ شَحَّتِ الْميزَانُ كُنْتُ أَنَا لَهَا بِعَيْنِ عِنَايَاتٍ وَلُطْفِ الْحَقِيقَةِ 
حَوَائِجُكُمْ مُقْضِيَّةً غَيْرَ أَنَّنِي أَرِيدُكُمُو تَمْشُون طُرْقَ الْحَمِيدَةِ 
وَأَوْصِيكُمُو كَسْرَ النُّفُوسِ فإِنَّها مَرَاتِبُ عِزِّ عِنْدَ أَهْلِ الطَّرِيقَةِ 
وَمَنْ حَدَّثَتْهُ نَفْسُهُ بِتَكَبُّرٍ تَجِدْهُ صَغِيراً في عُيُونِ الأَقِلَّةِ 
وَمَنْ كَانَ فِي حَالاتِهِ مُتَواضِعَاً مَعَ اللهِ عَزَّتْهُ جَميعُ الْبَرِيَّةِ 




قصاءد سلطان الاولياء عبد القادر الجيلاني قدس سره




بسم الله الرحمن الرحيم 


شَرَعْتُ بِتَوْحِيدِ الإِلهِ مُبَسْمِلاَ سَأَخْتِمُ بِالذِّكْرِ الْحَمِيدِ مُجَمِّلاَ 
وَأَشْهَدُ أَنَّ الله لاَ رَبَّ غَيْرُهُ تَنَزَّهَ عَنْ حَصْرِ الْعُقُولِ تَكَمُّلا 
وَأَرْسَلَ فِينَا أَحْمَدَ الْحَقِّ مُقْتَدي نَبِياً بِهِ قَامَ الْوُجُودُ وَقَدْ خَلاَ 
فَعَلَّمَنَا مِنْ كُلِّ خَيْرِ مُؤَيَّدٍ وَأَظْهَرَ فِينَا الْعِلْمَ وَالْحِلْمَ وَالْوَلاَ 
مَا طَالِباً عِزّاً وَكَنْزاً وَرِفْعَةً مِنَ الله فَادْعهُ بِأَسْمَائِهِ الْعُلاَ 
وَقُلْ بِانْكِسَارِ بَعْدَ طُهْرِ وَقُرْبَةٍ فَأَسْأَلُكَ اللَّهُمَّ نَصْراً مُعَجَّلاَ 
بِحَقِّكَ يَا رَحْمَنُ بِالرَّحْمَةِ الَّتي أَحَاطَتْ فَكُنْ لِي يَا رَحِيمُ مُجَمِّلا 
وَيَا مَلِكٌ قُدُّوسُ قَدِّسْ سَرِيرَتِي وَسَلِّمْ وُجُودِي يَا سَلاَمُ مِنَ الْبَلاَ 
وَيَا مُؤْمِنٌ هَبْ لِي أَمَاناً مُحَقَّقاً وَسِتْراً جَميلاً يَا مُهَيْمِنُ مُسْبَلاَ 
عَزِيزٌ أَزِلْ عَنْ نَفْسيَ الذُّلَّ وَاحْمِنِي بِعِزِّكَ يَا جَبَّارُ مَا كَانَ مُعْضِلاَ 
وَضَعْ جُمْلَةَ الأَعْدَاءِ يا مُتَكَبِّرٌ وَيَا خَالِقٌ خُذْ لِي عَنِ الشَّرِّ مَعْزِلاَ 
وَيَا بَارِيَّ النَّعْمَاءِ زِد فَيْضَ نِعْمَةٍ أَفَضْتَ عَلَيْنَا يَا مُصَوِّرُ أَوَّلاَ 
رَجَوْتُكَ يا غَفَّارُ فاقْبِلْ لتوْبَتي بقَهْرِكَ يا قَهَّارُ شَيْطَانِيَ اخْذُلاَ 
وَهَبْ لِيَ يَا وَهَّابُ عِلْماً وَحِكْمَة وَللرِّزْقِ يَا رزَّاقُ كُنْ لِي مُسَهِّلاَ 
وَبِالفَتْحِ يَا فَتَّاحُ نَوِّرْ بَصِيرَتِي وَعِلْماً أَنِلْنِي يَا عَليمُ تَفَضُّلاَ 
وَيَا قَابِضْ أَقبضُ قَلْبَ كُلِّ مُعَانِدٍ وَيَا بَاسِطُ ابْسُطْنِي بِأَسْرَارِكَ الْعُلاَ 
وَيَا خَافِضُ اخفِضْ قَدْرَ كُلِّ مُنَافِقٍ وَيَا رَافِعُ ارفَعْنِي بِرَوْحِكَ أَسْأَلاَ 
سَأَلْتُكَ عِزّاً يا مُعِزُّ لأَهْلِهِ مُذِلٌّ فَدِلَّ الظَّالِمِينَ مُنَكِّلاَ 
وَعِلْمُكَ كَافٍ يَا سَمِيعُ فَكُنْ إذَنْ بَصِيراً بِحَالِي مُصْلِحَاً مُتَقَبِّلاَ 
وَيَا حَكَمٌ عَدْلٌ لَطِيفٌ بِخَلْقِهِ خَبِيرٌ بِمَا يَخْفَى وَمَا هُوَ مُجْتَلاَ 
فَحِلْمُكَ قَصْدِي يَا حَلِيمُ وَعُمْدَتِي وَأَنْتَ عَظِيمٌ عُظْمُ جُودِكَ قَدْ عَلاَ 
غَفُورٌ وَسَتَّارٌ عَلَى كُلِّ مُذْنِبٍ شَكُورٌ عَلَى أَحْبَابِهِ كُنْ مُوَصِّلاَ 
عليِّ وَقَدْ أَعْلَى مَقَامَ حَبِيبِهِ كَبِيرٌ كَثِيرُ الْخَيْرِ وَالجُودِ مُجْزِلاَ 
حَفِيظٌ فَلاَ شيءٌ يَفُوتُ لِعِلْمِهِ مُقِيتٌ يُقِيتُ الْخَلْقَ أَعْلَى وَأَسْفَلاَ 
فَحُكْمُكَ حَسْبِي يَا حَسِيبُ تَوَلَّنِي وَأَنْتَ جَلِيلٌ كُنْ لِخَصْمِي مُنَكِّلاَ 
إلهي كَرِيمٌ أَنْتَ فَاكْرِمْ مَوَاهِبِي وَكُنْ لِعَدُوِّي يَا رَقِيبُ مُجَنْدِلاَ 
دَعَوْتُكَ يَا مَوْلى مُجِيباً لِمَنْ دَعَا قَدِيمَ الْعَطَايَا وَاسِعَ الْجُودِ فِي الْمَلاَ 
إلَهِي حَكِيمٌ أَنْتَ فَاحْكُمْ مَشَاهِدِي فَوُدُّكَ عِنْدِي يَا وَدُودُ تَنَزَّلاَ 
مَجِيدٌ فَهَبْ لِي الْمَجْدَ وَالسَّعْدَ والْوِلاَ وَيَا بَاعِثُ ابعَثْ جَيْشَ نَصْرِي مُهَروِلاَ 
شَهِيدٌ عَلَى الأَشْيَاءِ طَيِّبْ مَشَاهِدِي وحَقَّقْ لِي يا حَقُّ الْمَوَارِدِ مَنْهَلاَ 
إِلَهِي وَكِيلٌ أَنْتَ فَاقْضِ حَوَائِجِي وَيَكْفِي إِذَا كَانَ الْقَويُّ مُوَكَّلاَ 
مَتِينٌ فَمَتِّنْ ضَعْفَ حَوْلِي وَقُوَّتِي أَغِثْ يَا وَليُّ مَنْ دَعَاكَ تَبَتُّلاَ 
حَمَدْتُكَ يَا مَوْلىً حَمِيداً مُوَحِّداً وَمُحْصِيَ زَلاَّتِ الْوَرَى كُنْ مُعَدِّلا 
إِلَهِيَ مُبْدِي الْفَتْحَ لِي أَنْتَ وَالْهُدَى مُعِيدُ لَمِا فِي الْكَوْنِ إنْ بَادَ أَوْ خَلاَ 
سَأَلْتُكَ يَا مُحْيي حَيَاةً هَنِيئَةً مُمِيتٌ أَمِتْ أَعْدَاءَ دِينِي مُعَجِّلا 
وَيَا حَيُّ أَحْيِي مَيْتَ قَلْبِي بِذِكْركَ الْ قدِيمِ وَكُنْ قَيُّومَ سِرِّى مُوَصِّلاَ 
وَيَا وَاجِدَ الأنَوَار أَوْجِدْ مَسَرَّتِي وَيَا مَاجِدَ الأَنْوَارِ كُنْ لِي مُعَوِّلاَ 
وَيَا وَاحِدٌ مَا ثَمَّ إلاَّ وُجُودُهُ وَيَا صَمَدٌ قَامَ الْوُجُودُ بِهِ عَلاَ 
وَيَا قَادِرٌ ذَا الْبَطْشِ أَهْلِكْ عَدُوَّنَا وَمُقْتَدِرٌ قَدِّرْ لِحُسَّادِنَا الْبَلاَ 
وقَدَّمْ لِسِرِّي يَا مُقْدِّمُ عَافِنِي مِنَ الضُّرِّ فَضْلاً يَا مُؤَخِّرُ ذَا الْعُلا 
وَأَسْبِقْ لَنَا الْخَيْرَاتِ أَوَّلَ أَوَّلاَ وَيَا آخِرُ اخْتِمْ لِي أَمُوتُ مُهَلِّلاَ 
وَيَا ظَاهِرُ أَظِهرْ لِي مَعَارِفَكَ التي بِبَاطِنِ غَيْبِ الْغَيْبِ يا بَاطِنٌ وَلاَ 
وَيَا وَالٍ أَوْلِ أمْرَنَا كُلِّ نَاصِحٍ وَمُتْعَالِ أَرْشِدْهُ وَأَصِلحْ لَهُ الَولاَ 
وَيَا بَرُّ يَا رَبُّ الْبَرَايَا وَمُوهِبَ الْ عَطَايَا وَيَا تَوَّابُ تُبْ وَتَقَبَّلاَ 
وَمُنْتَقِمٌ مِنْ ظَالِمِينَ نُفُوسَهُمْ كَذَاكَ عُفُوٌّ أَنْتَ فَاعْفُ تَفَضُّلاَ 
عَطُوفٌ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ وَمُسْعِفٌ لِمَنْ قَدْ دَعَا يَا مَالِكَ الْمُلْكِ أَجَزِلا 
فأَلْبسْ لَنَا يَا ذَا الْجَلاَلِ جَلاَلَةً فَجُودُكَ بِالإِكْرَامِ مَا زَالَ مُهْطِلاَ 
وَيَا مُقْسِطٌ ثَبِّتْ عَلَى الْحَقِّ مُهْجَتِي وَيَا جَامِعُ اجْمَعْ لِي الْكَمالاَتِ فِي المَلاَ 
إلهي غَنَيِّ أَنْتَ فَاذْهِبْ لِفَاقَتِي وَمُغْنٍ فَأَغْنِ فَقْرَ نَفْسي لِمَا خَلاَ 
وَيَا مَانِعُ امْنعْنِي مِنَ الذَّنْبِ وَاشْفِنِي مِنَ السُّوء مِمَا قَدْ جَنَيْتُ تَعَمُّلاَ 
وَيَا ضَارُّ كُنْ لِلْحَاسِدِينَ مُوَبِّخاً وَيَا نَافِعُ أنْفَعْنِي بِرُوحِ مُحَصَّلاَ 
وَيَا نُورُ أَنْتَ النُّورُ فِي كُلِّ مَا بَدَا وَيَا هَادِ كُنْ لِلنُّورِ فِي الْقَلْب مُشْعِلاَ 
بَديعَ الْبَرَايَا أَرتَجِي فَيْضَ فَضْلِهِ وَلَمْ يَبْقَ إِلاَّ أَنْتَ بَاقٍ لَهُ الْولا 
وَيَا وَارِثُ اجْعَلْنِي لِعِلْمِكَ وَارِثاً وَرُشْداً أَنِلْنِي يا رشِيدُ تَجَمُّلاَ 
صَبُورٌ وَسَتَّارٌ فَوَفَّقْ عَزِيمَتِي على الصَّبْرِ وَاجْعَلِ لِي اخْتِياراً مُزَمِّلاَ 
بَأَسْمَائِكَ الْحُسْنَى دَعَوْتُكَ سَيِّدِي وَآيَاتُكَ العُظْمَى ابْتهَلْتُ تَوَسُّلاَ 
فَأَسأَلُكَ اللَّهُمَّ رَبِّي بِفَضْلِهَا فَهِيِّئْ لَنَا مِنْكَ الكَمَالَ مُكَمِّلاَ 
وَقَابِلْ رَجَائِي بِالرِّضَا مِنْكَ وَاكْفِنِي صُرُوفَ زَمَانٍ صِرْتُ فِيِه مُحَوَّلاَ 
أَغِثْ وَاشْفِنيِ مِنْ دَاءِ نَفْسِىَ وَاهْدِنِي إِلَى الخَيْرِ وَاصْلِحْ مَا بِعَقْلِي تَخَلَّلاَ 
إِلَهِيَ فَارْحَمْ وَالِدَيَّ وإِخْوَتِي وَمَنْ هَذِهِ الأَسْمَاءِ يَدْعُو مُرَتِّلاَ 
أَنَا الْحَسَنِيُّ الأَصْلِ عَبْدٌ لِقَادِرٍ دُعِيتُ بِمُحْيِي الدِّينِ في دَوْحَةٍ العُلاَ 
وَصَلِّ عَلَ جَدِّي الْحَبِيبِ مُحَمَّدٍ بِأَحْلَى سَلاَمٍ فِي الْوُجُودِ وَأَكْمَلاَ 
مَعَ الآلِ وَالأَصْحَابِ جَمْعَاً مُؤَيَّداً وَبَعْدُ فَحَمْدُ اللهِ خَتْمَاً وَأَوَّلاَ 

















































































قصيدة "دنوت من حي ليلى" للشيخ مصطفى العلاوي المستغانمي دنوت من حي ليلى لما سمعت نداها يا له من صوت يحلو أودُّ لا يتناهى رضت عني جذبتني أدخلتني لحماها أنستني خاطبتني أجلستني بحذاها قربت ذاتها مني رفعت عني رداها أدهشتني تيهتني حيرتني في بهاها أخذت قوسي ووزني لكي نتبع غناها فإذا ما كان مني غير أني سجدت لها أخذتني ملكتني غيبتني في معناها حتى ظننتها أني و كانت روحي فداها بدلتني طورتني و سمتني بسماها جمعتني فردتني لقبتني بكناها قتلتني مزقتني خضبتني بدماها بعد قتلي بعثتني ضاء نجمي في سماها أين روحي أين بدني أين نفسي و هواها قد بدا منها لجفني ما قد مضى من خفاها تالله ما رأت عيني و لا شهدت سواها جمعت فيها المعاني سبحان الذي أنشأها يا واصف الحسن عني هاك شيئا من سناها خذا مني هذا فني لا تنظر فيه سفاها ما كذب القلب عني إذا باح بلقاها إذا كان القرب يفني أنا الباقي ببقاها




قصيدة "دنوت من حي ليلى" للشيخ مصطفى العلاوي المستغانمي


دنوت من حي ليلى لما سمعت نداها
يا له من صوت يحلو أودُّ لا يتناهى
رضت عني جذبتني أدخلتني لحماها
أنستني خاطبتني أجلستني بحذاها
قربت ذاتها مني رفعت عني رداها
أدهشتني تيهتني حيرتني في بهاها
أخذت قوسي ووزني لكي نتبع غناها
فإذا ما كان مني غير أني سجدت لها
أخذتني ملكتني غيبتني في معناها
حتى ظننتها أني و كانت روحي فداها
بدلتني طورتني و سمتني بسماها
جمعتني فردتني لقبتني بكناها
قتلتني مزقتني خضبتني بدماها
بعد قتلي بعثتني ضاء نجمي في سماها
أين روحي أين بدني أين نفسي و هواها
قد بدا منها لجفني ما قد مضى من خفاها
تالله ما رأت عيني و لا شهدت سواها
جمعت فيها المعاني سبحان الذي أنشأها
يا واصف الحسن عني هاك شيئا من سناها
خذا مني هذا فني لا تنظر فيه سفاها
ما كذب القلب عني إذا باح بلقاها
إذا كان القرب يفني أنا الباقي ببقاها





TARIQA QADIRIYA BOUTCHICHIYA JAMALIYA









































































يا رجال غابوا في حضرة الله يا رجال غابوا في حضرة الله كالثُليْجِ ذابوا والله والله تراهم حياري في شهود الله تراهم سكارى والله والله تراهم نشاوى عند ذكر الله عليهم طلاوة من حضرة الله ... إن غنى المغني بجمال الله فقاموا للمغنى طربا بالله نسمتهم هبت من حضرة الله حياتهم دامت بحياة الله قلوب خائضة في رحمة الله أسرار فائضة والله والله عقول ذاهلة من سطوة الله نفوس ذليلة في طلب الله فهم الاغنيا بنسبة الله و هم الأتقيا والله والله من رآهم رأى من قام بالله فهم في الورى من عيون الله عليهم الرحمة ورضوان الله عليهم نسمة من حضرة الله 


يــا رجــالا غــابــوا فـى حـضـرة الله 
===================
يا رجال غابوا في حضرة الله***كالثُليْجِ ذابوا والله والله
تراهم حياري في شهود الله***تراهم سكارى والله والله
تراهم نشاوى عند ذكر الله***عليهم طلاوة من حضرة الله
إن غنى المغني بجمال الله***فقاموا للمغنى طربا بالله
نسمتهم هبت من حضرة الله***حياتهم دامت بحياة الله
قلوب خائضة في رحمة الله***أسرار فائضة والله والله
عقول ذاهلة من سطوة الله***نفوس ذليلة في طلب الله
فهم الاغنيا بنسبة الله***و هم الأتقيا والله والله
من رآهم رأى من قام بالله***فهم في الورى من عيون الله
عليهم الرحمة ورضوان الله***عليهم نسمة من حضرة الله
________________________________



TARIQA QADIRIYA BOUDCHICHIYA JAMALIYA






هنيئأ لعبـد طيـب الحـب قلبـه= وقام لـه مـن سـر ذلـك حـالُ لعمرك ما كل النساءِ وإن مشـت =نساءٌ ولا كـل الرجـال رجـالُ هم القـومُ أدناهـم إليـه حبيبُهـم =لمعنـاه فيهـم رونـق وظـلالُ إذا جئت للوادي رأيـت خيامهـم =ولاح لأسلـوب الجمـال مـثـالُ يئنون ليلا مـن صميـم قلوبهـم =وللشوق في طي القلـوب نِصـالُ تراهم على الأعتاب باللهفِ خُضّعا =تحط لهم فـوق الرِحـالِ رِحـالُ خِفافٌ إذا يدعوهـم الحـبُّ للهوى=ولكـن لأقـوال السـوى فثِقـالُ فهم ضمن أبراج النجومِ نجومُهـا=وهـم للجبـالِ الراسيـاتِ جبـالُ فكم فُرِّجت فيهم عن الناسِ كُربـةٌ=وحُـلَّ بهـم للعاشقيـن عـقـالُ يذوبون إن طلـت خيـام حبيبهـم =وإن لاح من تلك الخيـام خيـالُ ومن عجب إن نهنه الشوق سلَّمـوا =خشوعاً وإن سام المعارضُ صالوا لهـم شِيَـمٌ قُدسيـةٌ جـلَّ شأنُهـا =وحالٌ ومن طور الرسولِ خِصالُ دعاهم ملح العشق من ملك ذاتهـم=فمالـوا لداعيـهِ الكريـم وقالـوا ولمّا سرينـا والدياجـي طموسـةٌ=وللطيرِ ما بين الغصـونِ زجـالُ ورفَّ من الليلِ المُغَلغِـلِ سّجفُـهُ =وشوهد ما بيـن الطلـولِ هـلالُ جثَونا انكسـارا خاشعيـنَ لعِـزِّهِ =بـذُلٍّ وللـحـبِّ العـزيـزِ دلالُ 


هنيئأ لعبد طيب الحب قلبه وقام له من سر ذلك حالُ
لعمرك ما كل النساءِ وإن مشت نساءٌ ولا كل الرجال رجالُ
هم القومُ أدناهم إليه حبيبُهم لمعناه فيهم رونق وظلالُ
إذا جئت للوادي رأيت خيامهم ولاح لأسلوب الجمال مثالُ
يئنون ليلا من صميم قلوبهم وللشوق في طي القلوب نِصالُ
تراهم على الأعتاب باللهفِ خُضّعا تحط لهم فوق الرِحالِ رِحالُ
خِفافٌ إذا يدعوهم الحبُّ للهوى ولكن لأقوال السوى فثِقالُ
فهم ضمن أبراج النجومِ نجومُها وهم للجبالِ الراسياتِ جبالُ
فكم فُرِّجت فيهم عن الناسِ كُربةٌ وحُلَّ بهم للعاشقين عقالُ
يذوبون إن طلت خيام حبيبهم وإن لاح من تلك الخيام خيالُ
ومن عجب إن نهنه الشوق سلَّموا خشوعاً وإن سام المعارضُ صالوا
لهم شِيَمٌ قُدسيةٌ جلَّ شأنُها وحالٌ ومن طور الرسولِ خِصالُ
دعاهم ملح العشق من ملك ذاتهم فمالوا لداعيهِ الكريم وقالوا
ولمّا سرينا والدياجي طموسةٌ وللطيرِ ما بين الغصونِ زجالُ
ورفَّ من الليلِ المُغَلغِلِ سّجفُهُ وشوهد ما بين الطلولِ هلالُ
جثَونا انكسارا خاشعينَ لعِزِّهِ بذُلٍّ وللحبِّ العزيزِ دلالُ
وخاطبني من أيمن الحي قائلٌ يُقال بكم مُضنى فقلتُ يُقالُ
فقال على المُضنى يُصالُ تهجُّماً بشرع الهوى معنى فقلت يُصالُ
فقال يُهالُ القلبُ منهُ إذا رأى علامةَ هجرانٍ فقُلتُ يُهالُ
فقال يُخالُ الموتَ في وجَناتهِ غراماً لمن يهوى فقلتُ يُخالُ
فقال يُسالُ الدمعُ من بحرِ جَفنهِ إذا ما رأى الوادي فقلتُ يُسالُ
فقال يُغالُ الجسمُ منه تلهّفا لآرام وادينا فقلتُ يُغالُ
فقال يُحال الدمع منه كما الدما ويحفرُ أخدوداً فقلتُ يُحالُ
فقال ينالُ الوصلَ إن كان هكذا فبشرهُ يا هذا فقلت ينالُ
مسيكين قلبي ذابَ من لوعة النوى ووالاه جمرٌ لاهبٌ وزلالُ
وبيني وبين البين حرب سجالها ملح وفيه ضجّةٌ وقِتالُ
وعيني عداها النومُ لم تألف الكرى وعزمي محاهُ يا هذيم زوالُ
تعلّمَ مِنّي رِقةَ الشِعرِ في الهوى محبٌّ ليدري الشعرَ كيف يُقالُ
جمالُ غرامي للأحبةِ أزمعت فأدهشها بين الطلول جمالُ
تجارةُ شوقي كلها الدينُ والهُدى وفي طي زعم العاذلين ضلالُ
لهم مثلما عندي من الوَجدِ والضنا كلالٌ وعزمٌ فاترٌ وملالُ
وإني شهيدُ الحُبِّ في معرك النوى قتيلٌ على ضعفي الأحبة صالوا
إذا قلتُ يا قوم حرامٌ تأودوا بقتلي يقولون اتئد فحلالُ
وما كنتُ أدري قتلَ من دينُهُ الهوى حلالٌ ولكن قيل ذاك يُقالُ
صبرنا ، رضينا ما حيينا بحكمهم لهم كيف شاؤوا عِزةٌ وجلالُ
فإن قتلوا مِتنا وطبنا بأمرهم وإن هم يقيلونا هناك نُقالُ
وما ديننا إلا رضاهم وحبهم وللحب ما بين الصفوفِ رجالُ



TARIQA QADIRIYA BOUDCHICHIYA JAMALIYA



























































































































































http://www.aljarida24.ma/p/actualites/204195/


http://www.aljarida24.ma/p/actualites/204195/






التيجيني يبايع خليفة الشيخ حمزة 
الشيخ سيدي جمال الدّين القادري البودشيشي
 قدّس اللّه أسراره ونفعنا ببكاته آمييييين











http://www.aljarida24.ma/p/actualites/204195/
















































































jnoun735


Dernière édition par jnoun735 le Mar 3 Oct - 14:01 (2017); édité 1 fois
Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Lun 2 Oct - 19:33 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant

















jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Lun 2 Oct - 22:18 (2017)    Sujet du message: أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ Répondre en citant









أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ الَّتِي لَا يُجَاوِزُهُنَّ بَرٌّ
 ولَا فَاجرٌ مِنْ شّرِّ مَا خَلقَ، وبَرَأَ وذَرَأَ، ومِنْ شَرِّ
 مَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وِمنْ شَرِّ مَا
 يَعْرُجُ فيهَا، ومِن شَرِّ مَا ذَرَأَ في الأَرْضِ
 ومِنْ شَرِّ مَا يَخْرُجُ مِنْهَا، وِمنْ شَرِّ
 فِتَنِ اللَّيْلِ والنَّهارِ، ومِنْ شَرِّ كُلِّ طارِقٍ
 إِلَّا طَارِقاً يَطْرُقُ بخَيْرٍ يَا رَحْمَنُ









Voici les versets d ouverture avec leurs références pour ceux qui le demandaient .
فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمر من عنده
 – وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو
 Sourate 5 versets 52
وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ
Sourate 6 verset 59
رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ    
  Sourate 7 versets 89
ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض
 Sourate 7 versets 96
إِن تَسْتَفْتِحُواْ فَقَدْ جَاءكُمُ الْفَتْحُ                
Sourate 8 Versets 19 
ولما فتحوا متاعهم وجدوا بضاعتهم ردت إليهم
Sourate 12 versets 65
واستفتحوا وخاب كل جبار عنيد
Sourate 14  Versets 15
 ولو فتحنا عليهم باباً من السماء فظلوا فيه يعرجون
Sourate 15 versets 14 
رَبِّ إِنَّ قَوْمِي كَذَّبُونِ . فَافْتَحْ بَيْنِي وَبَيْنَهُمْ فَتْحاً وَنَجِّنِي وَمَن مَّعِي مِنَ الْمُؤْمِنِينَ  
Sourate 26 versets 117 , 119
مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيم 
Sourate 35 versets 2 
حتى إذا جاؤوها وفتحت أبوابها
Sourate 39  Verset 73
 ِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحاً مُّبِيناً     
Sourate 48 versets 1
 وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً . وَمَغَانِمَ كَثِيرَةً يَأْخُذُونَهَا 
Sourate 48 versets 18
فَفَتَحْنَا أَبْوَابَ السَّمَاء بِمَاء مُّنْهَمِرٍ   
Sourate 54  versets 11
نصر من الله وفتح قريب
Sourate 61  versets 13
 وَفُتِحَتِ السَّمَاء فَكَانَتْ أَبْوَاباً
 Sourate  78 versets 19
 إِذَا جَاء نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ
Sourate 110 verset 1
























































وكن معزا لنا من شر ذي حسد مع شر فم وشر العين يا الله
وشر سحر وشر الخلق أنسهم مع جنهم وذوات سم يا الله









اللهم صلي على سيدنا محمد و اله و صحبه و سلم
بسم الله الرحمن الرحيم
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
الحمد لله رب العلمين
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
الرحمن الرحيم
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
ملك يوم الدين
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
اياك نعبد واياك نستعين
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
اهدنا الصرط المستقيم
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
صرط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصرهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون
وما هو الا ذكر للعلمين
و كن مغيذا لنا من شر ذي حسد
مع شرفم و شرالعين يالله
و شر سحر و شرالخلق انسهم
مع جنهم وذوات السم يالله
اللهم صلي على سيدنا محمد و اله و صحبه و سلم













































































jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Mar 3 Oct - 08:55 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant


















: يوجد فى القرآن الكريم 6 آيات يطلق عليها ايات الشفاء، ويجب أن يداوم المريض على قرائتها أو تقرأ عليه سواء كان
 مرضه جسمانيا أو نفسيا أو روحيا، (سبع مرات), ويشفى بها الله تبارك وتعالى وباذنه ومشيئته:
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
( قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ*وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ وَيَتُوبُ اللّهُ عَلَى مَن يَشَاءُ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ )
( التوبة :14- 15 ).

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاء لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ )
(يونس : 57 ).

( وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتاً وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ*ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاء لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ )
(النحل : 68 , 69).

( وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَاناً نَّصِيراً*وَقُلْ جَاء الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقاً *وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَاراً )
(الإسراء : 80 : 82 ).

(الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ*وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ*وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ)
(الشعراء : 78 : 80 ).

( وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَقَالُوا لَوْلا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُوْلَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ )
(فصلت : 44
















jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Ven 13 Oct - 20:08 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant






services secrets MAJADIBS


لقاء خاص مع الدكتور
 مولاي منير القادري بودشيش في برنامج على القناة الأولى المغربية




































































اللهم صل علي سيدنا محمد
 وعلى ال سيدنا محمد الذي ما وقع ظله علي الأرض قط ،اللهم
 صل على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد الذي ما ظهر
 بوله علي الارض قط، اللهم صل على سيدنا محمد وعلى
 ال سيدنا محمد الذي لم يقع عليه 
الذباب قط، اللهم صل على سيدنا محمد
 وعلى ال سيدنا محمد الذي لم يحتلم قط، اللهم صل على
 سيدنا محمد وعلى ال سيدنا
 محمد الذي لم يتثاءب قط، اللهم صل
 على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد الذي لم تهرب 
منه دابة قط،اللهم صل على
 سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد الذي
 ولد مختونا، اللهم صل علي
 سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد 
الذي تنام عيناه ولا ينام قلبه، اللهم صل 
على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد
 الذي ينظر من ورائه كما ينظر من أمامه، اللهم
 صل على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد 
الذي اذاجلس مع قوم كانت اكتافه اعلي منهم
 والحمد لله رب العالمين سبحان ربك رب العزة عما
 يصفون وسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين












elui qui à des blocages , des envoûtements , des sorts
 et de tout genre de problème mystique .
Écrire le verset suivant 313fois ou 1000fois :
رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ
Ensuite écrire la sourate 
fatiha 100 fois ou 70fois ou 40fois .
L’écriture doit ce faire un jeudi matin . Ensuite
 le vendredi matin prendre une
 tablette en fer . Écrire le khawatim 
et mettre au feu jusqu’à rougir . Ensuite enlevé
 la tablette en fer et mettre dans
 le Nancy . Prendre ce nancy boire
 et ce lavé . Dès que la tablette en 
fer rentre en contacte avec le Nancy 
vous êtes déjà desenvouter . On boit le 
Nancy et on se lavé pendant 7 jours .
Après le lavage vous serrez
 complètement desenvoutement
 et aucune personne ne pourra
 vous lancé un sort après ça .
Faire sacrefice de 14 galettes , 14 colas blanches
 et 1 coq blanc à un bon musulman.
NB: Avant de le pratiqué il faudra faire 
1000 solats fatihi pour mon grand pere 
qui m’a donné ce secret . C’est la seul 
conditions. Qu’Allah y met la barakha 
et nous exauce bidjahi nabiou moustapha taha .













Écrire les sourates suivantes 3fois . chacune :
– Al wakiat
– Alam nachara
– Al kawsar
– Al Fath
– Al fatiha
Après avoir fini écrire les noms suivant :
يا كريم  يا وهاب  يا ذوالطول  يا فتاح  يارزاق  يا كافى ياغنى 1446fois
Puis écrire ce verset de la sourate Sad 308 fois :
إِنَّ هَذَا لَرِزْقُنَا مَا لَهُ مِن نَّفَادٍ
Enfin écrire le khawatim 7 fois .
Prendre le Nancy et divisé en deux :
-La première partie préparé 
avec une pintade blanche et
 mangé tout seul . Après avoir
 fini enterré le reste dans votre maison .
-La deuxième partie prendre ajouté poudre
 d’or et d’argent puis se lavé sur 40 jours .
Chaque jour faire le dzikr suivant pensant 7 à 40 jours :
Inna hatha larizquna ma lahu min nafadin 1446fois
Ya karimou ya wahabou ya zoultaouli ya
 fatahou ya razaqou ya kâfi ya ganiou 1446fois
Incha’Allah vous verrez toutes 
vos portes de la réussite s’ouvrir.
Votre frère Tall .






Voici un puissant secret pour avoir l’ouverture , la richesse , les clients et le bonheur.
































































jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Dim 15 Oct - 08:06 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant







































































































jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Dim 15 Oct - 09:33 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant






























la suite est dans le forum 








Écris ce talsam 20 x ya wa doudou 200x
Ensuite mets le PM de ton nom et le nom de  ton ami dans le mime et le gaf du talsam.
Soit tu le donnes a manger ou tu tu te laves.tu jikr ya wadoudou 4106x 
Le talsam le PM de ton ami 
Pendant 10 jours matin et soir
NB : mettez du sucre ou miel et du sel dans le talisman.
































































































































































jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Mer 18 Oct - 00:07 (2017)    Sujet du message: لعلاج السحر والمس وجميع العوارض وارجو منكم تجربته وكتابة النتائج وهوحملا وشربا لمدة اسبوع Répondre en citant












قد جربته وهو صحيح وهو للرئيس إبن سيناء قدس الله سره


 فأشدذ يا أخي ويا أختي على هذه البيضة النقية عندما تدخل 


الخلوة تحمله على ذراعك الأيمن خذامه 


يطردون العمار وعطلوش وعطال وبطال ويأتونك


 بخدام أي وصفة وحثهم على الطاعة سميوا بذلك لأنهم هم سبب عروض كثير من الطلبة 


على هذا العلم لعدم نجاح ما صنعوه لأنهم يبطلون الأعمال وحتى بعض العمار يتركون رصد ورائهم




 حتى لا يأتي بعدهم زائر لمكانهم فابلله عليكم إجتهذوا في صنعه فإن




 أحسنتم صنعه ضحكتم كثيرا وبكيتم قليلا والله فقط لا أرجوا إلا جملة بسيطة منكم الدعاء

















ترحيل





تسليط  الروحانيات الجن على من ظلمك





للعاشقين عقالُ تربيع الورقة الحمرا









اليكم طريقة بادن الله للجلب باللمس

اكتب الطلسم التالي 
والتوكيل في يدك اليمنى

بمداد روحاني
والمس به من شئت
فانه يتبعك لامحالة

وانه مجرب وصحيح .

اليكم الطلسم

 





لعلاج السحر والمس وجميع العوارض وارجو كتابة  وهوحملا وشربا لمدة اسبوع







للجلب زبون





























jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Mer 18 Oct - 00:22 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant






jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Mer 18 Oct - 00:30 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant





jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 323
madagh

MessagePosté le: Mer 18 Oct - 00:38 (2017)    Sujet du message: La Suisse veut sauver les armes à la maison - Office fédéral de la police fedpol - Europol Répondre en citant





jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> منتدي الدروس الروحانية >>> Sous forum منتدى المخابرات الدّوليّة لكشف عن أصحاب المنتديات الروحانيّة الكاذبة وتقديمهم للعدالة Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com
Thème réalisé par SGo