tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum tariqa qadiriya boudchichiya.ch
sidihamza.sidijamal.sidimounir-ch
 
 FAQFAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

مجالس العزاء على مصاب الامام الجواد عليه السلام

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> منتدى الفقراء البوتشيشيين اللدين مشاربهم من حب ال البيت (ص)Sous forum
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
jnoun735
Administrateur


Hors ligne

Inscrit le: 28 Sep 2009
Messages: 2 147
madagh

MessagePosté le: Dim 29 Nov - 02:11 (2009)    Sujet du message: مجالس العزاء على مصاب الامام الجواد عليه السلام Répondre en citant










الرجاء قراءة سورة {الفتح} وإهداء ثوابها للإمام الجواد بمناسبة وفاته


 
الزّيارة الخاصّة بالامام محمّد التّقي الجواد (عليه السلام) فقد قال فيها الاجلاّء الثّلاثة المفيد والشهيد والسيد ابن طاووس ثمّ توجّه نحو قبر أبي جعفر محمّد بن عليّ الجواد (عليهما السلام) وهو بظهر جدّه الامام الكاظم (عليه السلام) فاذا وقفت عليه فقُل:   
 
اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وَلِيَّ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا حُجَّةَ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا نُورَ اللهِ في ظُلُماتِ الاَْرْضِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ رَسُولِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ وَعَلى آبائِكَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ وَعَلى اَبْنائِكَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ وَعَلى اَوْلِيائِكَ، اَشْهَدُ اَنَّكَ قَدْ اَقَمْتَ الصَّلاةَ، وَآتَيْتَ الزّكاةَ، وَاَمَرْتَ بِالْمَعْرُوفِ، وَنَهَيْتَ عَنِ الْمُنْكَرِ، وَتَلَوْتَ الْكِتابَ حَقَّ تِلاوَتِهِ، وَجاهَدْتَ في اللهِ حَقَّ جِهادِهِ، وَصَبَرْتَ عَلَى الاَْذى في جَنْبِهِ حَتّى أتاكَ الْيَقينُ، اَتَيْتُكَ زائِراً عارِفاً بِحَقِّكَ مُوالِياً لاَِوْلِيائِكَ مُعادِياً لاَِعْدائِكَ فَاشْفَعْ لي عِنْدَ رَبِّكَ. 
 
ثمّ قبّل القبر وضَع خدّيك عليه، ثمّ صلّ ركعتين للزّيارة وصلّ بعدهما ما شئت ثمّ اسجد وقُل: اِرْحَمْ مَنْ اَساءَ وَاقْتَرَفَ وَاسْتَكانَ وَاعْتَرَفَ، ثمّ اقلب خدّك الايمن وقُل: اِنْ كُنْتُ بِئْسَ الْعَبْدُ فَاَنْتَ نِعْمَ الرَّبُّ ثمّ اقلب خدّك الايسر وقُل: عَظُمَ الذَّنْبُ مِنْ عَبْدِكَ فَلْيَحْسُنِ الْعَفْوُ مِنْ عِنْدِكَ يا كَريمُ، ثمّ عُد الى السّجود وقُل: شُكْراً شُكْراً مائة مرّة ثمّ انصرف. 
 
 
رزقنا الله وإياكم زيارته في الدنيا وشفاعته في الآخرة    
 
نسألكم الدعاء   
بمناسبة ذكرى استشهاد تاسع أئمة آل البيت النبوي الأطهار مولانا الإمام محمد الجواد صلوات الله عليه، أقيمت مجالس العزاء في بيت المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، صباح وعصر اليوم الأربعاء الموافق للثلاثين من شهر ذي القعدة الحرام 1430 للهجرة، حضره العلماء والفضلاء وطلبة العلوم الدينية وزوّار من العراق، وجمع من المؤمنين. وبعد تلاوة عطرة من آي الذكر الحكيم، ارتقى المنبر آية الله الشيخ نظري منفرد، وفضيلة الشيخ يوسفي، وفضيلة الشيخ حاجيان، وفضيلة الشيخ ناصر الناصري دام عزّهم، وتحدّثوا عن جوانب من سيرة الإمام الجواد سلام الله عليه. وكان مما ذكره الخطباء الأفاضل في أحاديثهم ما يلي: • أرسل الإمام الرضا صلوات الله عليه رسالة إلى ولده الإمام أبي جعفر الجواد صلوات الله عليه، وكان مما كتب فيها الإمام أنه قال: «فداك أبوك» مرتين، وهذا يعني أمراً عظيماً، وسرّاً رسالياً ينطوي عليه الإمام الجواد صلوات الله عليه، لا يكون أقلّ من الولاية والإمامة والوصية له من بعده.• ساهَمَ الإمام الجواد صلوات الله عليه مُدَّة إمامته التي دامت نحو سبعة عشر عاماً في إغناء معالم مدرسة أهل البيت صلوات الله عليهم وحفظ تراثها، التي امتازت في تلك المرحلة بالاعتماد على النصّ والرواية عن الرسول صلى الله عليه وآله. وكذلك على الفهم والاستنباط من الكتاب والسُنّة النبوية، استنباطاً ملتزماً دقيقاً، يكشف حقيقة المحتوى العلمي لهذين المصدرين. بالإضافة إلى اهتمامها بالعلوم والمعارف العقليَّة التي ساهم الأئمة صلوات الله عليهم وتلامذتهم في إنمائها وإغنائها، حتى غدت حِصناً منيعاً للفكر الإسلامي. وقد مارس الإمام الجواد صلوات الله عليه نفس الدور الذي قام به آباءه الكرام صلوات الله عليهم، حيث اعتمد الإمام سلام الله عليه على أسلوب التدريس وتعليم التلامذة والعلماء، القادرين على استيعاب علوم الشريعة ومعارفها. كما حَثَّهم صلوات الله عليه على الكتابة، والتدوين، وحفظ ما يصدر عن أئمة أهل البيت صلوات الله عليهم، أو أمْرِهم بالتأليف، والتصنيف، ونشر ما يحفظون، لبيان علوم الشريعة، وتعليم المسلمين وتفقيههم، أو للردّ على الأفكار المنحرفة، والفهم الخاطىء، الذي وقع فيه الكثيرون. • إنَّ مثلث الاغتيال (المعتصم، وجعفر، وأم الفضل لعنة الله عليهم)، كانوا قد تشاوَرُوا، وتعاونوا على قتل الإمام صلوات الله عليه، والتخلّص منه بعد قدومه إلى بغداد، بل ما استُدعِي الإمام سلام الله عليه إلاَّ لهذا الغَرَض. وفي ذلك يقول المسعودي: وجعلوا - المعتصم بن هارون، وجعفر بن المأمون، وأخته أم الفضل - سُمّاً في شيء من عنب رازقي، فلمَّا أكلَ صلوات الله عليه منه نَدمَتْ اللعينة، وجعَلَتْ تبكي، فقال الإمام صلوات الله عليه لها: «مَا بُكَاؤك ؟!!، والله لَيَضربنَّكِ اللهُ بِفَقر لا يَنجَبِر، وبَلاء لا يَنْسَتِر». فَبُليت بِعِلَّة في أغمض المواضع من جوارحها، وصارت ناسوراً ينتقض عليها في كلِّ وقت. فأنْفَقَت مالها، وجميع ملكها على تلك العِلَّة، حتى احتاجت إلى رفد الناس. وتردَّى جعفر في بئر فَأُخرِج ميتاً، وكانَ سكراناً لعنة الله عليه وعلى آبائه.















jnoun735






jinniya736





jinniya737



jnoun735


Revenir en haut
Visiter le site web du posteur ICQ AIM Yahoo Messenger MSN Skype GTalk/Jabber
Publicité







MessagePosté le: Dim 29 Nov - 02:11 (2009)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    tariqa qadiriya boudchichiya.ch Index du Forum >>> الطريقة القادرية البودشيشية طريقة صوفية مغربية حية قادرية النسب تيجانية المشربCatégorie >>> منتدى الفقراء البوتشيشيين اللدين مشاربهم من حب ال البيت (ص)Sous forum Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com
Thème réalisé par SGo